كيفية علاج تأثير المخدرات علي الجهاز العصبي

كيفية علاج تأثير المخدرات علي الجهاز العصبي؛ أشهر الأدوية التي تؤثر على الجهاز العصبي

في المدى القصير، يمكن لتعاطي المخدرات أن يسبب تسريع أو تباطؤ نقل الرسائل الحيوية بين الدماغ وبقية أجزاء الجسم. هذه التغيرات في السرعة يمكن أن تؤثر بشكل مباشر على وظائف الجسم الأساسية مثل التنفس، الحركة، الرؤية، الشم، والتفكير. أما على المدى الطويل، فإن تعاطي المخدرات يمكن أن يعيق الأداء الصحيح للجهاز العصبي. يمكن أن يؤثر على نقل الإشارات العصبية، ويسبب تلف الأعصاب والأنسجة، ويساهم في تلف الدماغ، ويقلل من كفاءة الأعضاء الحيوية. فما هي كيفية علاج تأثير المخدرات علي الجهاز العصبي؟

ما هو الجهاز العصبي؟

الجهاز العصبي يتكون من نظامين رئيسيين يمتدان في جميع أنحاء الجسم:

  1. **الجهاز العصبي المركزي (CNS)**: يتألف من الدماغ والحبل الشوكي.
  2. **الجهاز العصبي المحيطي (PNS)**: يشمل جميع الأعصاب التي تمتد من الحبل الشوكي إلى بقية أجزاء الجسم.

معاً، يقوم الجهاز العصبي المركزي والجهاز العصبي المحيطي بنقل الرسائل في جميع أنحاء الجسم، مما يوجهك لأداء الوظائف الأساسية مثل التنفس، الحركة، الرؤية، الشم، والتفكير. بالإضافة إلى ذلك، يقوم الجهاز العصبي بالوظائف التالية:

  • – **التحكم في معدل ضربات القلب**: يعمل الجهاز العصبي على تنظيم سرعة نبضات القلب للحفاظ على إيقاع طبيعي.
  • – **إطلاق الهرمونات**: يساهم في تنظيم وإطلاق الهرمونات التي تؤثر على العديد من وظائف الجسم.
  • – **تنظيم عملية الهضم**: يتحكم في حركة الأمعاء وإفراز الإنزيمات الهاضمة.
  • – **حماية الخلايا العصبية والناقلات العصبية**: يعمل على حماية ودعم الخلايا العصبية والناقلات العصبية لضمان نقل الإشارات.
  • – **التأثير على السلوك والمشاعر**: يؤثر بشكل مباشر على السلوكيات والعواطف من خلال تنظيم الإشارات العصبية والهرمونية.

تعاطي المخدرات يمكن أن يسبب خللاً في هذه الوظائف الحيوية، مما يؤدي إلى تأثيرات سلبية على الصحة العامة للفرد. من هنا، من الضروري البحث عن الدعم الطبي والمساعدة اللازمة في كيفية علاج تأثير المخدرات علي الجهاز العصبي.

أشهر الأدوية التي تؤثر على الجهاز العصبي
أشهر الأدوية التي تؤثر على الجهاز العصبي

قد يهمك

مركز لعلاج إدمان البنات في مصر؛ ماذا نعالج في برنامجنا العلاجي للفتيات؟

علاج إدمان السيدات، تأهيل النساء بعد العلاج: الرعاية اللاحقة والوقاية من الانتكاسات

الزواج من مدمن سابق؛ كيفية مساعدة شريك حياتك خلال فترة التعافي من الإدمان

الأدوية التي تؤثر على الجهاز العصبي

تؤثر كل من المخدرات الترفيهية والأدوية الموصوفة لأسباب طبية على الجهاز العصبي. يتأثر الجهاز العصبي المركزي (CNS) بشكل خاص بتعاطي المخدرات. الأدوية التي تؤثر على الجهاز العصبي وتستدعى البحث عن كيفية علاج تأثير المخدرات علي الجهاز العصبي:

  • – **الكحول**
  • – **الكوكايين**
  • – **الهيروين**
  • – **الأمفيتامينات**
  • – **الحشيش**
  • – **النيكوتين**
  • – **المثبطات المناعية**
  • – **الأدوية المضادة للصرع**
  • – **المهدئات**
  • المنشطات العصبية (CNS stimulants): مثل الكوكايين، تقوم بتسريع نقل الرسائل في جميع أنحاء الجسم.
  • المثبطات العصبية (CNS depressants): مثل الكحول، تقوم بإبطاء نقل الرسائل.
  • المخدرات المهلوسة: تقوم بتشويه الرسائل المرسلة بين الخلايا العصبية، مما يؤدي إلى الشعور بالهذيان الذي يختبره العديد من الأشخاص عند تناول هذه المخدرات.

تؤثر المخدرات على مراكز المتعة في الدماغ، التي تستقبل الناقلات العصبية مثل الدوبامين، بغض النظر عن نوع المخدر. عند دخول المخدرات إلى الجهاز العصبي، تؤثر على الرسائل التي يتم إرسالها وكذلك على سرعة نقلها. يصبح الأشخاص مدمنين على المخدرات لأن الرسائل المكثفة للمتعة يتم إطلاقها بسرعة عن طريق الجهاز العصبي إلى الدماغ.

التأثيرات قصيرة الأمد وكيفية علاج تأثير المخدرات علي الجهاز العصبي

تختلف تأثيرات المخدرات على الجهاز العصبي من شخص لآخر وبحسب نوع المخدرات المتعاطاة. عمومًا، يمكن أن تتوقع تجربة تأثيرات جسدية ونفسية تتلاشى بعد انتهاء مفعول المخدر، ولكن هذه التأثيرات يمكن أن تؤدي إلى الاعتماد مع الاستخدام المستمر. التأثيرات قصيرة الأمد للمخدرات الترفيهية على الجهاز العصبي حسب نوع المخدر كما يلي:

  • الحشيش: الاسترخاء، تغيير في الإدراك، زيادة معدل ضربات القلب، انخفاض ضغط الدم، القلق، جنون الارتياب، وصعوبة التركيز.
  • الكوكايين: زيادة الطاقة، زيادة اليقظة، مشاعر السعادة، انخفاض الكبت، زيادة الثقة، والتحفيز المفرط للقلب والجهاز العصبي مما يزيد من خطر النوبة القلبية، السكتة الدماغية، أو النوبة.
  • الإكستاسي (حبوب السعادة): زيادة اليقظة، الكلام الزائد، تضخيم شدة الأصوات والألوان، القلق، الارتباك، جنون الارتياب، ارتفاع درجة حرارة الجسم، والجفاف.
  • الأمفيتامينات: زيادة الثقة والطاقة، زيادة اليقظة، تقليل الشهية، الانفعال والعدوانية، الارتباك، جنون الارتياب، ارتفاع ضغط الدم، والنوبة القلبية.
  • الكريستال ميث: مشاعر السعادة، زيادة الثقة، زيادة اليقظة والطاقة، الشعور بالحكة، توسع حدقة العين، جفاف الفم، التعرق المفرط، زيادة معدل ضربات القلب والتنفس، تقليل الشهية، وزيادة الرغبة الجنسية.

مخاطر الجرعة الزائدة تستدعى كيفية علاج تأثير المخدرات علي الجهاز العصبي

جميع المخدرات تشكل خطر الجرعة الزائدة عند تعاطيها لأغراض ترفيهية وتستدعي البحث عن كيفية علاج تأثير المخدرات علي الجهاز العصبي. المخدرات التي تؤثر بشكل مباشر على الجهاز العصبي تكون خطيرة بشكل خاص، حيث يمكن أن تؤثر على الوظائف اللاإرادية مثل التنفس ومعدل ضربات القلب. بالإضافة إلى ذلك، يزيد خطر الجرعة الزائدة بشكل كبير مع استخدام متعدد للمخدرات، أو استخدام عدة مخدرات في آن واحد.

الجرعة الزائدة من مثبطات الجهاز العصبي المركزي (CNS)

تعتبر الجرعة الزائدة شائعة مع المخدرات المثبطة للجهاز العصبي المركزي. تُعرف هذه المخدرات بقدرتها على إضعاف الوظيفة الإدراكية وكذلك قمع الوظائف الحيوية مثل التنفس ومعدل ضربات القلب إلى درجة يمكن أن تؤدي إلى الموت. تبطئ المثبطات العصبية نشاط الدماغ، وتستخدم مثل هذه المخدرات مثل مسكنات الألم الأفيونية لأغراض طبية هامة عند تناولها بجرعات منخفضة. فإذا كانت الجرعات عالية جدًا أو إذا تم دمج هذه المخدرات مع مثبطات أخرى مثل الكحول، فإن خطر الجرعة الزائدة القاتلة يكون كبيرًا.

عند تناول أي من هذه المواد مع بعضها البعض، تتضاعف التأثيرات المثبطة على الجهاز العصبي. إذا كان الجهاز العصبي مغمورًا بالرسائل التي تبطئ التنفس ومعدل ضربات القلب، فقد تتوقف عن التنفس ويتوقف قلبك عن النبض بشكل كامل. ولهذا لا بد من معرفة كيفية علاج تأثير المخدرات علي الجهاز العصبي.

الأضرار طويلة الأمد للجهاز العصبي
الأضرار طويلة الأمد للجهاز العصبي

اقرأ أيضاً

المدمن ينكر إدمانه؛ أعراض الإنكار ومراحل التعافي

علاج المدمن بالقوة، وما هى مميزات وعيوب هذه الطريقة؟

علاج إدمان المخدرات بالقران؛ ما هي مبادئ علاج إدمان المخدرات؟!

الأضرار طويلة الأمد للجهاز العصبي

تشير الدراسات إلى أن معظم الأشخاص الذين يتلقون علاجاً من جرعة زائدة من المخدرات يتم إخراجهم من المستشفى في غضون يوم إلى يومين. في حين يمكن علاج الأعراض الحادة للجرعة الزائدة، تظل هناك تأثيرات طويلة الأمد قد تستمر لفترة. وجدت دراسة حديثة أن المرضى الذين عولجوا من جرعة زائدة ناتجة عن أدوية مثبطة للجهاز العصبي المركزي (CNS) كانوا يعانون من ضعف كبير في المجالات التالية مقارنة بالمجموعة الضابطة التي لم تتعرض لجرعة زائدة:

  • – **وقت استجابة مطول**
  • – **ذاكرة عاملة ضعيفة وتخطيط سيئ**
  • – **قرارات اندفاعية أكثر**
  • – **أداء ضعيف في المهام ذات التعقيد المتزايد**

وجدت الأبحاث أن هناك ثلاث طرق رئيسية يمكن لبعض المخدرات مثل الميثامفيتامين من خلالها إحداث ضرر فيزيولوجي وكيميائي حيوي للدماغ والجهاز العصبي. تشمل الأضرار طويلة الأمد ما يلي:

  • – **تغيرات حادة في النواقل العصبية**
  • – **إعادة توصيل نظام المكافأة في الدماغ**
  • – **موت خلايا الدماغ**

كيفية علاج تأثير المخدرات علي الجهاز العصبي

بمرور الوقت، من المتوقع أن يعكس الضرر الذي يصيب الجهاز العصبي نفسه لدى معظم الأشخاص من خلال كيفية علاج تأثير المخدرات علي الجهاز العصبي. تعتمد فترة التعافي على مدى وطول فترة تعاطي المخدرات وكيف استجاب جسم الفرد لتعاطي المخدرات. لحسن الحظ، يمكن إصلاح الجهاز العصبي المركزي (CNS). سواء كان علاج إصابة الجهاز العصبي المركزي بسبب تعاطي المخدرات أو الأمراض العصبية، فإن استراتيجيات متعددة قد تم تطويرها لإصلاح الضرر الذي يلحق بالجهاز العصبي:

  • – **استبدال الخلايا**
  • – **إعادة بناء الأنسجة العصبية التالفة**
  • – **إعادة توصيل الجهاز العصبي المركزي**
  • – **الأدوية**

تركز هذه الاستراتيجيات على تعزيز نمو الخلايا العصبية بحيث يمكن إعادة تأسيس الاتصالات العصبية الصحية وتعمل الشبكات العصبية بشكل صحيح مرة أخرى. بفضل اللدونة العصبية، أو قدرة الدماغ على تكوين اتصالات جديدة استجابةً للتجارب التي يواجهها، هناك إمكانات كبيرة للتعافي العصبي. اللدونة العصبية هي طريقة الدماغ لتعويض الإصابة أو المرض. تتشكل مسارات جديدة مع نمو النهايات العصبية السليمة واتصالها بخلايا عصبية سليمة أخرى.

علامات تحتاج فيها إلى العلاج لمعالجة الضرر

إذا كان لديك تاريخ من تعاطي المخدرات الذي أثر بشكل ملحوظ على جهازك العصبي، فسوف تستفيد من العلاج لمعالجة الضرر وكيفية علاج تأثير المخدرات علي الجهاز العصبي. من الصعب التغلب على تعاطي المخدرات بمفردك، ولكن ذلك ممكن بدعم من برنامج تعافي مناسب. هذه أشهر 6 علامات لضرورة العلاج، والتي تشير إلى أنك قد تستفيد من العلاج:

  1. – مشاكل صحية ناجمة عن تعاطي المخدرات
  2. – مشاكل نفسية مستمرة
  3. – زيادة كمية المخدر بمرور الوقت لتحقيق التأثيرات المرجوة
  4. – عدم القدرة على العمل بشكل طبيعي دون وجود المخدر في نظامك
  5. – الرغبات والاندفاعات التي لا يمكن السيطرة عليها لاستخدام المخدر
  6. – عدم القدرة على التوقف عن استخدام المخدر حتى عندما ترغب في ذلك

يوضح المعهد الوطني لتعاطي المخدرات (NIDA) أن الإدمان هو مرض قابل للعلاج. أسهمت عقود من الأبحاث حول الإدمان والتعافي في تطوير برامج علاجية تعتمد على الأدلة تساعد الأشخاص على التوقف عن استخدام المواد الضارة والتعافي من الأضرار التي سببها تعاطي المخدرات لأجسادهم وعقولهم. إذا كنت أنت أو أحد أحبائك يعاني من إدمان المخدرات، يُنصح بالاتصال بمركز فيوتشر على الرقم 01029275503 للحصول على المعلومات والدعم اللازم.

اعرف المزيد عن

كورسات علاج الإدمان؛ خطوات الانضمام الى مركز فيوتشر للتعافي

التعامل مع المراهق المدمن؛ هل الاضطرابات النفسية تؤدي إلى ادمان المراهقين؟

مركز إعادة التأهيل للمدمنين؛ مدة الإقامة في برامج إعادة التأهيل داخل مراكز الرفاهية

Scroll to Top
This site is registered on wpml.org as a development site.