هل مدمن المخدرات يتعالج

هل مدمن المخدرات يتعالج؛ هل تتحسن الحياة بعد الإدمان؟!

هل مدمن المخدرات يتعالج؟ التعافي الكامل من الإدمان أمر ممكن للغاية، على الرغم من أنه يمثل تحديًا. إلا أن بعض الأشخاص الذين عانوا سابقًا من الإدمان يتعافون تمامًا إلى درجة أنهم نادرًا ما يفكرون في الدواء الذي استخدموه سابقًا، ولا يشعرون بالرغبة الشديدة في المخدرات. والأهم من ذلك، أن هذا المستوى من التعافي لا يكون عادة هو الهدف النهائي لبرامج علاج الإدمان، حيث أنه من الصعب الوصول إلى هذه النقطة. ويمكن أن يعتمد على عوامل خارجة عن إرادتك.

بدلاً من ذلك، فإن الهدف هو إيصال الفرد إلى قدرته على مقاومة إغراء إساءة استخدام المخدرات، حتى لو كان لا يزال يعاني من تلك الإغراءات. وفي نهاية المطاف، يساعدهم التعافي على البقاء يقظين إلى أجل غير مسمى. هذا المستوى من التعافي، على الرغم من أنه ليس من السهل تحقيقه بعد، إلا أنه هدف أكثر واقعية ويسمح للشخص الذي يعاني من الإدمان أن يعيش حياة كاملة ومنتجة. تعد اضطرابات تعاطي المخدرات حالات مزمنة، ولكنها لا يجب أن تتحكم في حياة الفرد.

حقائق عن الإدمان والتعافي|هل مدمن المخدرات يتعالج؟

من أهم الحقائق التي يجب معرفتها عن التعافي من الإدمان، وتجيب على تساؤل هل مدمن المخدرات يتعالج؟ ما يلي:

  • على الرغم من السمعة السيئة المحيطة بانتكاسات الإدمان، فإن الأشخاص الذين يعالجون من اضطرابات تعاطي المخدرات لديهم في الواقع معدل أقل من الانتكاس مرة أخرى إلى الأعراض المضطربة مقارنة بالأشخاص الذين يعانون من حالات مزمنة أخرى، مثل ارتفاع ضغط الدم والربو.
  • يمكن للأدوية في كثير من الأحيان أن تساعد في علاج الإدمان. إذا أوصى به أحد المتخصصين ووصفه، فقد يكون هذا جزءًا حيويًا من عملية التعافي. فعلى سبيل المثال، قد يوصى باستخدام البوبرينورفين أو الميثادون لعلاج اضطراب استخدام المواد الأفيونية.
  • التعافي من الإدمان هو طيف. حتى لو تعرضت للانتكاس أو لم تحقق الرصانة الكاملة بعد، فإن العمل بنشاط من أجل التعافي يمكن أن يساعد في تحسين صحتك الجسدية والعقلية. غالبًا ما يكون الانتكاس مجرد جزء من الرحلة نحو التعافي المستدام.
  • أثناء فترة التعافي، كن حذرًا إذا تعرضت للانتكاسة، حيث يمكن تقليل تحملك للأدوية مع الرصانة، مما يعني أن الجرعة “العادية” السابقة قد يكون لها الآن تأثير أقوى عليك وقد تسبب جرعة زائدة.

هل يمكن علاج الإدمان بنجاح؟

إن إدمان المخدرات هو حدث خطير يمكن أن يدمر حياة الإنسان ويميته. وفي الوقت نفسه، فإن معظم الناس في العالم العربي، وعلى الأرجح معظم الناس بشكل عام، يتعافون فعليًا من الإدمان ويعيشون حياة كاملة وصحية. غالبًا ما تكون عملية التعافي صعبة جدًا وقد تنطوي على انتكاسات متعددة، لكن النتيجة النهائية تستحق الجهد المبذول.

باختصار، هل مدمن المخدرات يتعالج؟ نعم، يمكن علاج الإدمان بنجاح. كلما زاد تصميم الشخص على التعافي، وتحسنت إمكانية وصوله إلى موارد التعافي المتاحة له، زادت احتمالية تعافيه.

الإدمان أمر معقد، ومن المهم عدم المبالغة في تبسيط المشكلة. حالة كل شخص فريدة من نوعها. والبيئة التي يتواجدون فيها، سواء من حيث الأدوية التي يمكنهم الحصول عليها أو موارد العلاج التي يمكنهم الحصول عليها، تلعب أيضًا دورًا مهمًا في التعافي. ومع ذلك، فإن معظم الناس يتعافون من الإدمان.

تعافي مدمن المخدرات
تعافي مدمن المخدرات

قد يهمك

فقدان العقل بسبب المخدرات؛ تغييرات الدماغ على المدى الطويل

علاقة المخدرات بالاضطرابات النفسية والسلوكية؛ كيف يمكن للإدمان أن يغير الشخصية؟

أعراض حقن المخدرات؛ ماذا تفعل إذا كان لديك شخص يتعاطي المخدرات وريدياً؟

هل يمكن الشفاء من الإدمان؟

لا يوجد علاج للإدمان. فإن التعافي من الإدمان لا يعتبر مثل الشفاء من الإدمان. في حين أن العديد من غير الخبراء يستخدمون هذه المصطلحات بالتبادل، فإن “الشفاء” يعني أن الشخص معرض بشكل أو بآخر لخطر إساءة استخدام المخدرات مثل الفرد العادي الذي لم يتعاطى المخدرات مطلقًا، وأن التفكير في تعاطي المخدرات يظل مصدر قلق.إذ  يحدث هذا ولكنه ليس أساسياً.

تعتبر اضطرابات تعاطي المخدرات من حالات الصحة العقلية المزمنة، مما يعني أنه من غير المتوقع أن تختفي، حتى مع العلاج. ومع ذلك، من الممكن مساعدة الشخص على التوقف عن تعاطي المخدرات وتجنب تعاطيها في المستقبل من خلال العلاج المناسب، حتى لو كان قد أصيب باضطراب تعاطي المخدرات.

هل مدمن المخدرات يتعالج؟ إذا كان الشخص لا يستطيع أن يتخيل أن يعيش حياة كاملة دون التوقف عن تعاطي المخدرات أو لا يستطيع التوقف عن إساءة استخدام المخدرات على الرغم من رؤية عواقب هذا الاستخدام، فإن علاج الإدمان يمكن أن يساعده بالتأكيد وقد ينتهي به الأمر إلى إنقاذ حياته.

العوامل التي تؤثر على التعافي|هل مدمن المخدرات يتعالج

يمكن أن تؤثر أهم 4 عوامل تؤثر على التعافي:

1- الصدمات الماضية

من المعروف أن الصدمة، وخاصة صدمة الطفولة، ترتبط بمشاكل تعاطي المخدرات ويمكن أن تسبب أيضًا مشكلات أخرى تتعلق بالصحة العقلية قد تؤدي إلى تعقيد العلاج. على سبيل المثال، يمكن للتجارب المؤلمة (مثل الاعتداء الجسدي أو الجنسي أو العاطفي) أن تتسبب في إصابة الشخص باضطراب ما بعد الصدمة (PTSD). والذي سيحتاج أيضًا إلى العلاج حتى يحصل الشخص على أفضل فرصة للتعافي من الإدمان. قد يلجأ الأشخاص الذين يعانون من الصدمة إلى المخدرات لمحاولة التخلص من آلام تلك الصدمة. أثناء العلاج، سيحتاجون إلى إيجاد منافذ صحية للتعامل مع هذا الألم.

2- مقارنات غير صحية|هل مدمن المخدرات يتعالج

من المهم عدم المبالغة في مقارنة تجربة الشخص مع الإدمان والتعافي مع الآخرين، لأن الإدمان أمر شخصي للغاية. حتى الأشخاص الذين ينخرطون في مستويات مماثلة من تعاطي المخدرات ولديهم أنواع أجسام متشابهة قد يكون لديهم تجارب مختلفة تمامًا مع الإدمان. فإذا كنت تعاني أكثر من أي شخص آخر تعرفه، فهذا لا يعني أنك “لن تتعالج”. وهذا يعني أن رحلتك الشخصية مختلفة، ومن المحتمل أن يكون مستوى الرعاية التي تحتاجها مختلفًا أيضًا.

3- القبول والوصم

هل مدمن المخدرات يتعالج؟ يمكن أن تكون الوصمة المحيطة بالإدمان ضارة للغاية بعملية التعافي، حيث يشعر بعض الأشخاص الذين يحتاجون إلى المساعدة للتخلص من إدمانهم بالنبذ. كما تتسبب الوصمة في بعض الأحيان في حصول الأشخاص على رعاية دون المستوى المطلوب أو حتى رفضهم تمامًا للعلاج. كما يمكن أيضًا للأشخاص الذين يتعاملون مع الإدمان استيعاب هذه الوصمة، والشعور بالخجل، ورفض طلب العلاج، وزيادة تدهور صحتهم العقلية.

القبول يمكن أن يجعل التعافي أسهل. إن قبول الإدمان على حقيقته (حالة صحية عقلية مزمنة) يعني أن الأشخاص أكثر عرضة للمساعدة في عملية العلاج. ودعم مرافق العلاج في مجتمعهم، ومساعدة المحتاجين بشكل عام. فإذا كنت تعاني من الإدمان وعانيت من وصمة العار المحيطة بالإدمان. فتذكر أن الحقائق في صفك. حتى لو لم تتمكن من شرح ذلك للأشخاص الموجودين في حياتك. فهناك خبراء علاج يمكنهم مساعدتك. الإدمان مرض، ويمكن علاجه بنجاح.

4- العلاج المبني على الأدلة

يجب أن يعتمد أي علاج للإدمان على الأدلة العلمية. إذ يتطور علم علاج الإدمان دائمًا، ويتم تطوير تقنيات جديدة تعمل بشكل أفضل أو تساعد بطرق مختلفة. وفي الوقت نفسه، تقدم بعض الشركات عديمة الضمير ادعاءات بشأن علاجات لا تستند إلى أبحاث، وقد تقدم وعودًا لا يمكنها الوفاء بها. ولهذا عند طلب العلاج، تأكد من اختيار مقدمي العلاج ذوي السمعة الطيبة فقط. والذين يستخدمون تقنيات مثبتة أثبتت فعاليتها في مساعدة الأشخاص على التعافي.

هل يمكن الشفاء من الادمان
هل يمكن الشفاء من الادمان

اقرأ أيضاً

تأثير المخدرات على الجسم؛ آثار تعاطي المخدرات على الصحة

هل المخدرات تسبب مرض نفسي؛ هل المخدرات تسبب ثنائي القطب؟!

الفرق بين المدمن والمريض النفسي؛ كيف يرتبط الإدمان باضطرابات الصحة النفسية؟!

أدوية للمساعدة في التعافي|هل مدمن المخدرات يتعالج

هل مدمن المخدرات يتعالج؟ اعتمادًا على الأدوية التي يعاني منها الشخص، يمكن للأدوية أن تساعد في بعض الأحيان في عملية التعافي. إذ تعالج بعض الأدوية الأعراض، مثل الأدوية المضادة للغثيان لمعالجة أعراض الانسحاب الشائعة، بينما تساعد أدوية علاج الإدمان بشكل مباشر في عملية التعافي. وتشمل بعض أدوية العلاج الشائعة ما يلي:

  • التبغ: منتجات استبدال النيكوتين
  • الكحول: النالتريكسون، والأكامبروسيت، والديسفلفرام
  • المواد الأفيونية: الميثادون والبوبرينورفين

كم من الوقت يستغرق التعافي من الإدمان؟

ليس هناك جدول زمني محدد. ستختلف مدة التعافي وفقًا لكل شخص والأدوية التي يعاني منها. وغالبًا ما تتضمن مكافحة الإدمان المرور بمرحلة انسحاب حادة ثم مرحلة تعافي أطول وأقل خطورة. بالنسبة للعديد من الأدوية، يمكن أن تستغرق فترة الانسحاب الأولية أسبوعًا أو أكثر، تليها فترة انسحاب أطول قد تستمر عدة أسابيع أو أشهر.

بعد التخلص من السموم، يتعلق الأمر بالعمل على توجيه المشاعر التي كانت تجذبك سابقًا إلى المخدرات بطرق صحية، والتي يمكن أن يساعدك العلاج والاستشارة في ممارستها. التعافي هو عملية تستمر مدى الحياة، ولكن الرعاية المكثفة للتعافي من الإدمان عادة ما تستغرق عدة أشهر.

هل تتحسن الحياة بعد الإدمان؟ هل مدمن المخدرات يتعالج؟

نعم. لا يوجد تقريبًا أي مجموعة من الظروف التي يكون فيها الإدمان على مادة ما أفضل من التعافي من هذا الإدمان. ويتضمن الإدمان الاستخدام المتكرر للمواد التي غالبًا ما تكون باهظة الثمن وتضر دائمًا بالصحة الجسدية والعقلية. في حين أن التعافي من الإدمان قد يكون أمرًا صعبًا ومرهقًا، فإن التعافي من الإدمان يعني أنك ستستعيد السيطرة على حياتك ويمكنك العمل نحو مستقبل أفضل وأكثر إشراقًا.

كم من الوقت يستغرق العودة إلى طبيعتك بعد الشفاء؟

هل مدمن المخدرات يتعالج؟ يعتمد هذا على تعريف الشخص لكلمة “طبيعي”، والأدوية التي يعاني منها، ومدى نجاحه في التعافي من الإدمان. إذا كان الشخص “الطبيعي” لا يفكر أبدًا في تعاطي المخدرات ولا يشعر بأي دافع لتعاطي المخدرات حتى عندما يكون تحت ضغط هائل أو في وجود المخدرات، فقد لا يتعافى أبدًا إلى هذه الدرجة. ومع ذلك، يمكن لأي شخص أن يتعافى إلى النقطة التي يشعر فيها، في تلك الظروف، بالرغبة في تعاطي المخدرات ويظل قادرًا على اختيار عدم القيام بذلك واتخاذ خيارات صحية. لكن المدة التي سيستغرقها ذلك ستعتمد بشكل كبير على الشخص وحالته. للمزيد من المعلومات حول التعافي وخيارات العلاج المتاحة. اتصلوا بفريق مركز فيوتشر على مدار الساعة 01029275503.

اعرف المزيد عن

علاج الإدمان؛ كيف يقع الشخص في الإدمان؟!

مدة علاج الإدمان؛ كم تستغرق مدة التعافي من الادمان؟!

تأثير المخدرات على الجهاز العصبي؛ علامات خطيرة لضرورة طلب العلاج من تلف الدماغ

1 1 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
2 تعليقات
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
Om Ahmed
Om Ahmed
5 شهور

شكرا جدا علي المعلومات القيمه جدا دي حضراتكم بتخلوا عندنا أمل من تاني شكرا جزيلا ليكم ودايما من نجاح لنجاح ❤️

thefutureeg
المدير
5 شهور
Reply to  Om Ahmed

شكراً على مرورك بموقع فيوتشر للطب النفسي وعلاج الادمان
وانشاء الله نكون عند حسن ظن حضراتكم دائما

Scroll to Top
This site is registered on wpml.org as a development site.