تأثير الهيروين على الدماغ

تأثير الهيروين على الدماغ؛ كيفية التغلب على تأثير الهيروين على الدماغ؟!

الهيروين هو مادة اصطناعية ومخدرات أفيونية مشتقة من نبات خشخاش الأفيون. في البداية، وصف الأطباء هذه المادة كمسكن للألم بوصفة طبية، لكن الحكومات العالمية حظرت الهيروين في أوائل القرن العشرين بسبب طبيعته المسببة للإدمان. للهيروين عدد من التأثيرات النفسية والجسدية المختلفة التي يمكن أن تكون كارثية على الجسم. سنلقي اليوم نظرة على تأثير الهيروين على الدماغ بشكل أساسي، وكيف يمكن أن يكون هذا النوع من تعاطي المخدرات ضارًا بالجسم.

ما هو الهيروين؟

الهيروين ينتمي إلى عائلة المخدرات الأفيونية. وهو مشتق من المورفين، وهو منتج ثانوي طبيعي لبعض نباتات الخشخاش الأصلية في جنوب شرق آسيا. الهيروين مادة شديدة الإدمان وتسبب تفاعلًا قويًا في كيمياء الدماغ. وهذا يؤدي إلى “الاندفاع” الذي يشعر به الشخص عند حقن المادة أو تدخينها أو استنشاقها من بين تأثير الهيروين على الدماغ. إذ تؤدي الزيادة السريعة في التحمل إلى استخدام أكثر تواتراً، في مسعى لا ينتهي أبدًا لاستعادة البهجة الأولية.

يتضمن تأثير الهيروين على الدماغ أنه يُحدث هذا الدواء القوي تغييرات دائمة في الدماغ، مما يؤدي في النهاية إلى أن يحل الهيروين محل الدوبامين الموجود بشكل طبيعي في الدماغ. ومع مرور الوقت، بدون الهيروين، لا يستطيع المستخدم تجربة المتعة. وبالتالي يؤدي هذا إلى قيام الشخص بزيادة الجرعات باستمرار في حلقة مفرغة تزيد من خطر الجرعة الزائدة.

عندما ينتج الاعتماد على المواد الكيميائية، فإن أي محاولة للتوقف عن تناول الهيروين تؤدي إلى أعراض انسحاب مزعجة للغاية تشبه أعراض الأنفلونزا. وفي هذه المرحلة، يستخدم الفرد الدواء في المقام الأول لتجنب تجربة أعراض الانسحاب.

ماذا يفعل الهيروين بدماغك؟ تأثير الهيروين على الدماغ

للهيروين تأثيرات قصيرة وطويلة المدى على الدماغ. إلى جانب الاعتماد الجسدي، يؤدي تعاطي الهيروين المزمن إلى التحمل. وعندما يتكيف الدماغ مع وجود المادة في الجسم، ستحتاج إلى جرعات أعلى لتحقيق تأثيرات مماثلة – وهكذا تبدأ مشكلة تعاطي المخدرات ومراحل الإدمان ويتطور اضطراب تعاطي الهيروين. وهذا يؤدي أيضًا إلى زيادة فرصة تناول جرعة زائدة من الهيروين بين مستخدمي الهيروين.

أعراض انسحاب الهيروين
أعراض انسحاب الهيروين

قد يهمك

أسماء أدوية علاج إدمان الهيروين وهل يمكن استخدامها في البيت؟

هل المدمن مريض نفسي؛ ما هي مناطق الدماغ التي تتأثر بالإدمان والأمراض النفسية؟

كيف اساعد شخص مدمن مخدرات؛ ما هي آثار إدمان المخدرات على الأصدقاء والعائلة؟

آثار الهيروين على الدماغ

ومن بين تأثير الهيروين على الدماغ هو إعاقة قدرة الدماغ على إنتاج الدوبامين الطبيعي. إذ تتلقى المستقبلات تحفيزًا مكثفًا من الهيروين المبتلع، مما يعيق القدرة على توفير المواد الكيميائية بشكل طبيعي. ونتيجة لذلك، يمكن أن يصبح الأفراد معتمدين بشكل كامل على الهيروين للحصول على الدوبامين وتنظيم الألم. فإذا كنت في هذه المرحلة وقطعت الهيروين فجأة، فسوف تظهر أعراض الانسحاب الشديدة في غضون ساعات قليلة – والتي يمكن أن تكون ليست فقط غير مريحة، ولكنها مهددة للحياة. ويعاني العديد من متعاطي الهيروين المزمنين من خلل في الدماغ وتلف في الدماغ على المدى الطويل. فإدمان الهيروين الناتج عن الاستخدام المزمن للمخدر:

  • يخلق اختلالات عصبية
  • إتلاف المادة البيضاء في الدماغ
  • يقلل من مهارات التفكير واتخاذ القرار
  • يسبب سلوكيات اندفاعية
  • يخلق اختلالات هرمونية
  • يغير البنية الجسدية للدماغ

ويتفق الخبراء على أن التعرض المستمر للهيروين يؤدي إلى تطور متلازمة الجسم المشابهة للخرف. يؤدي تراكم البروتين الناتج في الدماغ أيضًا إلى حدوث التهابات وتغيرات في الدماغ تشبه حالة مرض الزهايمر. وعلى هذا النحو، يكون تأثير الهيروين على الدماغ عن طريق التسبب في ضعف إدراكي شديد.

كيف يؤثر الهيروين على التواصل الخلوي في الدماغ؟

من تأثير الهيروين على الدماغ، يرتبط الهيروين بمستقبلات محددة في الجسم والتي تطلق الناقلات العصبية، ومنها الدوبامين، في الدماغ. وبمجرد إطلاقها، تنظم هذه الناقلات العصبية الألم وتسبب مشاعر السعادة وحتى النشوة. لسوء الحظ، عند إطلاقها، فإن المشاعر الطيبة المرتبطة بإفراز الدوبامين تعزز سلوكيات تعاطي المخدرات. في حين أن الآثار الجانبية المحددة وتعزيز هذا السلوك ستعتمد على عدد من العوامل بما في ذلك مقدار الاستخدام، ومدة استخدامه، والنتيجة النهائية هي زيادة احتمالية الإدمان وحتى التغيرات في فسيولوجيا الدماغ. دعونا نلقي نظرة فاحصة على الآثار النفسية للمخدرات وما يفعله الهيروين بالدماغ.

الآثار النفسية لإدمان الهيروين|تأثير الهيروين على الدماغ

الهيروين مادة تسبب الإدمان بشكل كبير. فإنه يسبب الإدمان لدرجة أنه عندما تتناوله، فإنه يؤدي إلى زيادة إنتاج الدوبامين الذي يمكن أن يؤثر على نظام المكافأة في الدماغ. بمعنى آخر، عندما يتعاطى شخص ما الهيروين، فإنه يخلق اندفاعًا لطيفًا يكاد يكون من المستحيل تجاهله ويمكن أن يكون له تأثير سلبي كبير على وظائف المخ، وتتضمن الآثار النفسية للهيروين ومنها تأثير الهيروين على الدماغ ما يلي:.

  • النشوة: تبدأ نشوة الهيروين خلال ثوانٍ وتستمر لبضع دقائق. يرجع سبب اندفاع المتعة هذا إلى ارتفاع معدل امتصاص الهيروين في مجرى الدم، مما يجعله أكثر إدمانًا من المورفين. فالهيروين قوي جدًا لدرجة أن بعض الأشخاص يصبحون مدمنين على الدواء بعد استخدام واحد فقط.
  • الدفء: قد تمتزج أحاسيس الدفء والحرق مع حالة النشوة الأولية. ومن المثير للاهتمام أن درجة حرارة الجسم لا ترتفع مع استخدام الهيروين. فهذا الشعور بالدفء هو ببساطة تأثير عقلي قصير المدى للدواء، ومن تأثير الهيروين على الدماغ.
  • التسكين: قد يبدأ الشعور بالثقل في الذراعين والساقين، وقد يشعر الجسم بألم طفيف أو لا يشعر بأي ألم على الإطلاق. تمامًا مثل الأدوية الأفيونية الموصوفة طبيًا، يعتبر الهيروين مسكنًا للآلام. وهو فعال في تخفيف الألم الجسدي والعاطفي. ويقل هذا التأثير المسكن مع تطور القدرة على التحمل.
  • النعاس: قد يشعر الفرد أيضًا بالنعاس، فيقع في النوم ويخرج منه. وبهذه الطريقة، يمكن أن يكون الهيروين بمثابة أداة مساعدة على النوم. ولسوء الحظ، فإن نوعية النوم التي تنتجها سيئة. مع مرور الوقت، يؤدي الهيروين إلى تعطيل النوم بدلاً من تحسينه.
  • تغيرات في المزاج والذاكرة والانتباه: يؤدي الهيروين إلى تلف الذاكرة والانتباه. كما أنه يخلق تغيرات سلبية في المزاج. ويمكن لهذه الاضطرابات في الإدراك والمزاج أن تدفع الفرد إلى البدء في البحث عن جرعته التالية من الهيروين.

المادة البيضاء والرمادية بالدماغ

إن التعرض المتكرر للهيروين لا يشكل عادة فحسب؛ إن التعاطي المستمر لمواد أفيونية قوية ومدمرة على مستقبلات الدماغ يغير بنية الدماغ نفسه، مما يؤثر بدوره على أنظمته العصبية والهرمونية. لا يمكن التراجع عن هذه التغييرات بسهولة، ولهذا السبب يجب على مدمني الهيروين السابقين في مرحلة التعافي الامتناع دائمًا عن استخدام الهيروين. وفي مجلة أبحاث الدماغ ، لاحظ العلماء أن «التعرض للعقاقير المسببة للإدمان ارتبط بخلل في المادة البيضاء في الدماغ». المادة البيضاء هي ” مترو الأنفاق للدماغ “، حيث تربط مناطق مختلفة من الدماغ ببعضها البعض، وتسمح بنقل الإشارات الكيميائية والكهربائية بشكل فوري تقريبًا.

وبالمثل، فإن المادة الرمادية (الموجودة في مناطق الدماغ التي تتحكم في حركة العضلات، وكذلك البصر والسمع والعواطف والكلام واتخاذ القرار والسلوك) تتأثر أيضًا باستخدام الهيروين من ضمن تأثير الهيروين على الدماغ. ووجدت الأبحاث المنشورة في مجلة الاعتماد على المخدرات والكحول أن التعرض للهيروين أدى إلى “انخفاض كثافة المادة الرمادية في القشرة الأمامية” (جزء من الدماغ حيث تحدث مستويات أعلى من التفكير وحيث تتم معالجة المعلومات من أجل الفهم والتذكر).

عندما تتعرض مناطق المادة الرمادية والبيضاء في الدماغ للهيروين، فإن الهيروين في الواقع يدمر محتويات تلك المناطق، ويؤدي هذا إلى تغيير بنية الدماغ وفسيولوجيته، مما يولد تباينات طويلة المدى في الأنظمة العصبية والهرمونية التي لا يمكن التراجع عنها بسهولة. عندما يأخذ المستخدم المزيد والمزيد من الهيروين لمحاولة العثور على سحر الذروة الأولى، تتآكل القدرة على اتخاذ القرارات والتحكم في السلوك والاستجابة للمواقف العصيبة.

الآثار النفسية لإدمان الهيروين
الآثار النفسية لإدمان الهيروين

اقرأ أيضاً

متى يموت متعاطي المخدرات؛ ما هي الآثار النفسية الدائمة لتعاطي المخدرات

مدة بقاء مخدر الهيروين في الجسم والعوامل التي تؤثر على مدة بقائه !

أسرع طريقة لخروج الهيروين من الجسم وأهم البرامج العلاجية!

أعراض انسحاب الهيروين|تأثير الهيروين على الدماغ

معظم الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات تعاطي المواد الأفيونية لديهم تاريخ طويل من تعاطي العديد من المواد الأخرى، مثل الكوكايين. علاوة على ذلك، فإن عددًا كبيرًا من الشباب الذين يتعاطون الهيروين يتعاطون أيضًا المواد الأفيونية الأخرى الموصوفة طبيًا. وفي بعض الحالات، قد يكونون قد بدأوا في استخدام مسكنات الألم الموصوفة طبيًا لتخفيف الألم ثم انتقلوا في النهاية إلى استخدام الهيروين. إن طبيعة الإدمان الشديدة وتأثير الهيروين على الدماغ تجعل المستخدمين يعانون من أعراض انسحاب الهيروين عند محاولة الإقلاع عن التعاطي، وأشهر 5 علامات لانسحاب الهيروين تشمل:

  1. استفراغ و غثيان ووجع بطن
  2. الهزات والإثارة الجسدية
  3. القلق والاكتئاب
  4. آلام وتشنجات في العضلات
  5. الرغبة الشديدة في تناول الدواء

كيفية التغلب على تأثير الهيروين على الدماغ

على الرغم من المشاكل والأعراض العديدة التي يمكن أن تحدث نتيجة تعاطي الهيروين، إلا أن هناك خيارات علاجية للهيروين متاحة لمساعدة من وقعوا ضحية الإدمان. وعلى الرغم من أن العديد من الأشخاص يلجأون إلى أساليب التعافي الذاتي في المنزل، إلا أن الوصول إلى منشأة إعادة التأهيل يعد أمرًا مثاليًا لعلاج اضطرابات تعاطي المخدرات. تم تجهيز مراكز إعادة التأهيل الاحترافية بطاقم عمل محترف ومعرفة طبية لمساعدتك أو لمن تحب في كل خطوة من عملية التعافي. من إزالة السموم إلى العلاج المكثف للمرضى الخارجيين إلى برنامج الرعاية اللاحقة. ويمكن لمراكز إعادة التأهيل مثل مركز فيوتشر توفير كل ذلك لأولئك الذين يتطلعون للحصول على المساعدة.

احصل على علاج احترافي لإدمان الهيروين في مركز فيوتشر

يؤثر الهيروين على الدماغ بعدة طرق، وإذا لم تعمل أنت أو أحد أفراد أسرتك على التغلب على هذه المشكلة، فإن الإدمان سوف يزداد سوءًا. مما يعرض حياتك للخطر. يمكنك التغلب على آثار تعاطي الهيروين على المدى القصير والطويل. من خلال التسجيل في برنامج إعادة التأهيل.

يستخدم برنامج علاج إدمان الهيروين التابع لـ مركز فيوتشر عددًا من طرق العلاج المختلفة لضمان التعامل مع أي مشاكل أساسية قد تساهم في الإدمان أو تسببه. يمكن أن تشمل برامج العلاج المبنية على الأدلة العلاج بالتشخيص المزدوج ، والعلاج بمساعدة الأدوية ، والمزيد.

إلى جانب ذلك، يقدم برنامج مركز فيوتشر أيضًا الدعم لأفراد الأسرة. من خلال جلسات العلاج الأسري لمساعدة العملاء وعائلاتهم على إعادة بناء الروابط المقطوعة. ومعرفة أفضل السبل لدعم أحبائهم أثناء شق طريقهم خلال عملية التعافي هذه. فإذا كنت تبحث عن مساعدة لمن تحب أو كنت قلقًا من أنك قد تواجه قريبًا أعراض الانسحاب. فإن فريق مركز فيوتشر مستعد لمساعدتك أنت أو من تحب على مكافحة الإدمان. يرجى الاتصال بنا اليوم لمعرفة المزيد 01029275503.

اعرف المزيد عن

الفرق بين البيسة والهيروين، وأيهما الأخطر والمميت؟!

أسرع طريقة لتنظيف البول من الهيروين وما هي مدة اكتشافه في الاختبارات؟

إبطال مفعول الهيروين وخطوات التخلص من الهيروين وتنظيفه من الجسم

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
Scroll to Top
This site is registered on wpml.org as a development site.