علاج إدمان الكحول في ٤ خطوات وأيهما افضل المنزل أم المستشفى؟

علاج إدمان الكحول والتخلص منه نهائيًا دون ألم أو انتكاس في خطوات متتالية ؛ لذلك يخضع خلالها مدمن الكحول للإشراف الطبي المتخصص والدقيق، ويحصل أيضًا على رعاية مستمرة أثناء مراحل علاج الإدمان من أجل الوصول إلى الشفاء التام.

أيضآ يُعد علاج إدمان الكحول عملية صعبة وتستغرق وقتًا طويلاً وشاقة ؛ ولكن باتباع الخطوات الصحيحة لمتابعة الأمر يصبح بسيطًا،لذلك فإن أهم الخطوات الأساسية لنجاح خطوات الشفاء من إدمان الكحول هي رغبة المريض في التوقف عن شرب الكحول وتغيير نمط الحياة إلى حياة صحية بعيدًا عن الخمور والكحوليات.

ما هو إدمان الكحول وكيف يحدث؟

لذلك بكل بساطة، إدمان الفرد على الكحول لا يحدث فقط عن طريق الشرب، بل يحدث عندما يتخطى المستخدم عدة خطوات متتالية، بما في ذلك:

    • يحدث إدمان الكحول أو الخمر نتيجة تعاطيه بجرعات كبيرة يوميا ولفترات طويلة، حتى عدم القدرة على التوقف عن الشرب.
    • يسبب الإدمان تغييرًا في الحالة العامة للمدمن الذي يميل إلى أن يكون عنيفًا وعصبياً إذا لم يأخذ جرعته المعتادة، مما يؤدي إلى توقف في جميع أنشطة الحياة وتدهور في الصحة العامة يعاني من أمراض مزمنة.
    • يتطلب العلاج استخدام المساعدة الطبية في مستشفى أو مركز متخصص في علاج الإدمان ؛ مثل مجموعة مراكز فيوتشر ، من أجل الحصول على برنامج مكثف اَمن لعلاج الإدمان من الكحول.

ما هي أعراض ومضاعفات إدمان الكحول؟

أعراض إدمان الكحول وإدمانه:

مع هذه العلامات، يمكنك التعرف على الأعراض التي تخبرك بأنك تعاني من إدمان الكحول والحاجة إلى العلاج:

    • التلعثم في الكلام.
    • تورم في جفون العين.
    • ضعف التركيز.
    • مشاكل في التنفس.
    • رد فعل بطيء.
    • تغيرات في المزاج.
    • زيادة في ضغط الدم.

ومن أهم إدمانه ما يلي:

    • الرغبة الشديدة فى تعاطى جرعات الكحول المعتادة.
    • نوبات من الهياج والعنف.
    • الشعور بألم مستمر بالصدر.
    • العدوى بأمراض الجهاز العصبي.
    • تليف كبدى.
    • التهاب البنكرياس.
    • الإصابة بقرحة في المعدة.
    • ارتجاع المريء.
    • عدوى النقرس.

مُضاعفات وأضرار إدمان الكحول:

    • الإصابة بأمراض القلب، بما في ذلك فشل عضلة القلب.
    • الإصابة بمرض السكري وسرطان البنكرياس.
    • ارتفاع نسبة الدهون في الدم.
    • العدوى بأمراض الجهاز التنفسي، بما في ذلك الربو.


ما هي خطوات علاج إدمان الكحول الصحيحة لتبسيط أمر العلاج؟

مراحل علاج ادمان الكحول

أيضآ تبدأ خطوات العلاج بمحاولة تقليل تناولك للكحول تدريجيًا حتى توقفه نهائيًا، ولذلك يشدد الأطباء والمعالجين لمثل هذه الإدمانات على أهمية الدعم المستمر من أولئك الذين حول المدمن لمنعه من العودة إلى إدمان الكحول مرة أخرى.

أيضآ تبدأ خطة علاج إدمان الكحول في مركز فيوتشر من خلال عدة مراحل تشمل إزالة السموم ومواجهة أعراض الانسحاب الصعبة ؛ باستخدام بروتوكولات دوائية متبعه لتساعد المريض في التخلص من شرب الكحول.

لذلك تليها مرحلة العلاج النفسي وتغيير السلوك، ومحاولة علاج مدمني الكحول وتعليمهم كيفية العيش دون الاعتماد على الكحول ؛ وتمنحهم الفرصه للعودة إلى حياتهم الطبيعية مرة أخرى.

1. تلقي العلاج وكيفية اقناع المريض بذلك؟:

أيضآ لا يمكن بدء علاج إدمان الكحول إلا إذا وافق المدمن على الخضوع لبرنامج العلاج ، وتوقف عن شرب الكحول ، وتوفر الإرادة والرغبة لديه في التخلص من إدمانه.

لذلك يجب على المريض أيضًا أن يفهم أن إدمان الكحول يمكن علاجه وتحقيق معدل عالٍ من العلاج، ويجب أن يكون هناك حافز قوي ليكون محركًا للتغيير، بالإضافة إلى الدعم النفسي والأسري.

2. إزالة السموم من الجسم دون ألم:

أيضآ إزالة السموم هي المرحلة التي تأتي بعد التوقف عن شرب الكحول تمامًا ، وقد تصاحبها الكثير من أعراض الانسحاب الصعبة ؛ مثل الهلوسة والهزات ، وقد تؤدي أحيانًا إلى الوفاة.

    • يلزم الإشراف الطبي خلال هذه المرحلة من علاج إدمان الكحول لتجنب المضاعفات الخطيرة.
    • في مركز فيوتشر لعلاج الإدمان ؛ ندرك أهمية هذه المرحلة في علاج إدمان الكحوليات، لذلك يستخدم الفريق الطبي بروتوكول دوائي للتخلص من السموم وتقليل أعراض الانسحاب بشكل كبير، لذلك سوف يمر عليك بسهولة ودون معاناة ألم.
    • إزالة جميع المواد الكيميائية غير المرغوب فيها في الجسم واستعادة التوازن الطبيعي لأعضائه العامة.

3. إعادة التأهيل السلوكي والعلاج النفسي:

لذلك تتضمن هذه المرحلة الاستشارة وتناول الأدوية والعلاجات الطبية اللازمة للتعافي من إدمان الكحول . وأيضآ تعزيز المهارات اللازمة للعلاج الناجح . يمكن إكمال هذه الخطوة داخل المصحات وبيوت إعادة التاهيل أو من خلال زيارات العيادات الخارجية المتكررة.

    • في مرحلة إعادة التاهيل والعلاج النفسي، سواء بشكل فردي أو جماعي، يقوم مركز فيوتشر بإعداد برامج علاجية لكيفية الإقلاع عن شرب الخمر ؛ ودائماً ما تناسب الاحتياجات المتعددة لحالات الإدمان.
    • السبب الرئيسي من هذه النقطة هو معرفة الأسباب الرئيسية التي قادت المريض إلى الإدمان.
    • تدريب المريض على التعامل مع المشكلات ومواجهتها بتغيير أنماط السلوك والتفكير دون الإعتماد على إدمانه.

4. الدمج في المجتمع وتجنب الإنتكاسة:

أيضآ يتطلب نجاح هذه الخطوة رغبة المريض في الحفاظ على نجاح العلاج ، ولذلك السر وراء ذلك هو الدعم الخارجي من المقربين له ؛ خلال هذه المرحلة يشارك المريض في اجتماعات جماعية مع أولئك الذين تعافوا من إدمان الكحول للحصول على الدعم الكافي لمواصلة العلاج.
لذلك نحن مؤسسة فيوتشر نعلم جيدًا أهمية مرحلة العلاج بعد إدمان الكحول وما بعد الخروج من المستشفى ، نظرًا لسهولة تعرض المريض للانتكاس والاستخدام مرة أخرى ، ويهدف إلى:

    • تعليم المريض كيفية التعامل مع القلق والتوتر دون اللجوء للكحول.
    • استمرار الزيارات الدورية بين المريض والأطباء وحضوره جلسات الدعم الجماعي التي تؤهله للعودة إلى حياة صحية مرة أخرى دون انتكاس، وبالتالي يتم علاج إدمان الكحول أخيرًا.


أيهما أفضل علاج إدمان الكحول في المنزل أم المستشفى؟

أيضآ علي الرغم من أن علاج إدمان الكحول في المنزل من خلال كورس العلاج المنزلي الذي يقدمه مركز فيوتشر .لذلك وفر العديد من الحلول والتسهيلات لبعض الحالات المرضية . إلا أنه ليس الخيار المفضل عند أطباء علاج الإدمان لما يحمله من مجازفة كبيرة وخطورة . على حياة المريض لذا ينصحون بتلقي العلاج في مركز متخصص لعلاج الإدمان أفضل من المنزل وذلك لعدة أسباب:

    • توفير الإشراف الطبي والاهتمام المستمر على مدار الساعة.
    • التدخل الطبي الفوري عند الحاجة.
    • توفير جو علاجي دائم يشجع المريض على الشفاء.
    • نظام أمان صارم يمنع الكحول من التسرب إلى المريض.
  • مواضيع ذات صله لمساعدتك:
  • مستشفى فيوتشر للطب النفسى وعلاج الإدمان

أضف تعليق