علاج الإدمان بالكويت

علاج الإدمان بالكويت؛ ماذا يحدث في مركز إعادة تأهيل وعلاج الإدمان؟

كما هو الحال مع معظم دول العالم، شهدت الكويت ارتفاعا كبيرا في الجرائم وتعاطي المخدرات ذات الصلة. بل إن الكويت تدرس إجراء اختبار عشوائي للمخدرات في المدارس الابتدائية كوسيلة محتملة لمحاربة المشكلة وتوفير علاج الإدمان بالكويت كما ورد في صحيفة جلف ديلي نيوز.

تعتبر الكويت واحدة من أكثر دول الخليج تغربًا ولديها بعض الخدمات لعلاج الإدمان بالكويت لهؤلاء الذين يعانون من إدمان المخدرات. تم مؤخرًا إنشاء مستشفى الكويت للطب النفسي الجديد الذي يضم 200 سرير للمساعدة في مكافحة المشكلة، حيث تم تقسيم 200 سرير إلى 3 أجنحة للقبول في المحكمة، وجناحين تطوعيين، وجناح للتشخيص المزدوج، وجناح للنساء. كما أنها توفر برامج عائلية وبرامج للمرضى الخارجيين للسكان المحليين.

علاج الإدمان بالكويت

الإدمان أو اضطراب تعاطي المواد (SUD) هو حالة تؤثر على العديد من الأشخاص على مستوى العالم. في الواقع، يتم تصنيفه على أنه مرض دماغي مزمن. وسواء كنت ذكرا أو أنثى، صغيرا أو كبيرا، غنيا أو منخفض الدخل، فأنت لست محصنا ضد آثار الإدمان. إذ يمكن أن يؤثر على أي شخص، بشكل مباشر أو غير مباشر.

قد تعتقد أن الكويت قد يكون استثناءً بسبب قوانينه المحافظة. وصحيح أن إحصاءات استهلاك المخدرات والكحول تختلف من بلد إلى آخر، ولكن هذا لا يعني أن الإدمان لا يمثل مشكلة في العديد من البلدان. فأكثر من 90% من سكان الكويت مسلمون، واستهلاك الكحول محرم في الإسلام. ولهذا السبب، من المتوقع أن تكون مشاكل المخدرات والكحول أقل أهمية بكثير مقارنة بالدول الأخرى.

ومع ذلك، لا يزال عدد قليل من سكان البلاد، إلى جانب الزوار الدوليين، يستهلكون مواد مثل المخدرات أو الكحول. وفي بلد لديه قوانين صارمة ضد تعاطي المخدرات، قد يكون من الصعب على الشخص أن يطلب المساعدة في مكافحة الإدمان وعلاج الإدمان بالكويت. فمن غير القانوني تناول الكحول في الأماكن العامة في الكويت ما لم يكن ذلك في حانة أو نادٍ أو مطاعم معينة، ويمكن أن يؤدي عرض استهلاك الكحول في الأماكن العامة إلى الاعتقالات.

بسبب وصمة عار تعاطي المخدرات والكحول في المجتمع الكويتي، قد يكون من الصعب على البعض أن يتقدموا ويعترفوا بإدمانهم. وهذا لا يؤدي إلى نتائج عكسية فحسب ، بل يمكن أن يكون خطيرًا بشكل لا يصدق. ومع استمرار تفاقم الإدمان، يصبح استهلاكه أكثر فأكثر.

حقائق عن إدمان المخدرات

إذا كنت مدمناً على المخدرات، فأنت تعاني من المرض. كثير من الناس لا يدركون ذلك ويحاولون التقليل من خطورة الإدمان. ما يبدأ على شكل “اندفاع” ممتع مع بعض الأصدقاء يمكن أن يتحول بسهولة إلى مرض مدمر. وهذه بعض العلامات الواضحة لإدمان المخدرات:

  • تشعر برغبة قوية في تناول الدواء، وفي بعض الأحيان، يدور يومك حول الحصول عليه. يمكنك تغيير الخطط وتفويت الأحداث وتغيير جدولك الزمني اليومي فقط للحصول على الأدوية التي تحتاجها.
  • تستمر كمية الأدوية التي تتناولها في التزايد. يبني جسمك قدرة على تحمل الدواء، لذلك تحتاج إلى تناول المزيد والمزيد للحصول على نفس التأثير.
  • الوقوع في صعوبات مالية بسبب تعاطي المخدرات.
  • الشعور بالغثيان والرعشة والمعاناة من النوبات عند التوقف عن تناول الدواء. هذه كلها أعراض الانسحاب وعلامات الإدمان الخطير.
  • اكتشاف أن المخدرات هي الشيء الوحيد الثمين في حياتك. نادرًا ما ترى أفراد العائلة، وتتجنب التواصل الاجتماعي وتتأخر في العمل مع زيادة الرغبة في تعاطي المخدرات.
  • إذا كانت أي من هذه الأعراض تبدو مألوفة، فأنت بحاجة إلى زيارة مركز علاج الإدمان بالكويت لدينا. أنت لست وحدك في معركتك ضد الإدمان ويمكن أن يساعدك برنامج علاج الإدمان بالكويت.
ماذا يحدث في مركز إعادة تأهيل وعلاج الإدمان؟
ماذا يحدث في مركز إعادة تأهيل وعلاج الإدمان؟

قد يهمك

مستشفيات علاج الإدمان في السعودية؛ وكيفية منع الانتكاس بعد إعادة التأهيل

مركز علاج الإدمان في السعودية؛ ما هي الاضطرابات التي تعالجها مراكز العلاج السكنية؟

علاج الشبو في السعودية، وكيفية علاج المشاكل الطبية المتعلقة بالمنشطات!

حول إدمان الكحول وعلاج الإدمان بالكويت

إن إدمان الكحول أقل وضوحًا، ولكنه قد يكون أكثر خطورة. كثير من مدمني الكحول لا يستطيعون فهم فكرة الإدمان. إنهم يستمتعون بوقتهم فحسب، فلماذا يكون خطأهم أنهم يستطيعون تناول كميات كبيرة من الكحول؟ عندما يدمن الدماغ المريض الكحول، فإنه يقنعك بأن كل شيء تحت السيطرة. والحقيقة لا يمكن أن تكون أبعد من ذلك. وهذه بعض العلامات الدالة على إدمان الكحول :

  • لاحظت أن لديك تقلبات مزاجية شديدة وتشعر بالإحباط عندما لا يكون لديك كحول في جسمك. تشعر أنك بحاجة إلى الكحول من أجل “التهدئة”.
  • كما هو الحال مع إدمان المخدرات، فإنك تتخطى المناسبات الاجتماعية وتتجنب أحبائك وتتخلف عن مسؤولياتك في العمل. الكحول هو الشيء الوحيد الذي يهمك.
  • أنت تشرب بمفردك وتخفي عاداتك عن الآخرين.
  • أنت تشرب عندما لا يكون هناك سبب مبرر للقيام بذلك. هذا يعني أنك تستهلك صناديق البيرة وزجاجات النبيذ في غرفة بمفردك، مع القليل من التفاعل الاجتماعي.
  • يحاول من حولك إخبارك أنه قد يكون لديك مشكلة وترفض تصديقهم، حتى أنك تجرحهم بنكرانك.
  • إدمانك قابل للشفاء وأنت لست وحدك. قد لا تتوفر مرافق إعادة التأهيل وعلاج الإدمان بالكويت التي تحتاجها، ولكن يمكننا توفيرها في عيادة إعادة التأهيل ذات المستوى العالمي لدينا في مراكز فيوتشر.

لماذا يعتبر مركز فيوتشر هو الاختيار الصحيح للكويتيين ممن هم بحاجة إلى إعادة التأهيل من المخدرات؟

مركز فيوتشر هو المركز المثالي لإعادة تأهيل المخدرات والكحول للكويتيين. يدير البرنامج مجموعة من الأطباء، المتدربين والمتخصصين في الإدمان. يعد برنامج علاج الإدمان في في مركز فيوتشر من الطراز العالمي ويقدمه أطباء وأطباء نفسيون وعلماء نفس متخصصون في علاج الإدمان في بيئة هادئة وفاخرة.

يعد الوصول إلى مركز إعادة التأهيل الفاخر الخاص بنا من أجل علاج الإدمان بالكويت أمرًا سهلاً من خلال الرحلات الجوية التي تنتقل في دبي يوميًا. وفي أقل من 11 ساعة، سيستقبلك سائقك الشخصي في مطارك ليتم نقلك إلى مركزنا الذي ستقيم فيه. سيتم تسجيل وصولك إلى غرفتك الخاصة للاسترخاء في يومك الأول وسيتم تقييمك من قبل فريقنا الطبي في تلك المرحلة.

بمجرد أن تستقر في المركز، سيبدأ برنامج علاج الإدمان الخاص بك بهدف مساعدتك في التغلب على إدمانك للمخدرات والعودة إلى المنزل بالأدوات اللازمة للبقاء خاليًا من المخدرات بسعادة والاستمتاع بالحياة دون الحاجة إلى المخدرات أو غيرها من المواد التي تغير المزاج. فإذا كنت تعتقد أنك بحاجة إلى إعادة تأهيل من المخدرات وعلاج الإدمان بالكويت ولم تجد المنشأة المناسبة لاحتياجاتك اتصل بنا الآن، فنحن هنا لمساعدتك.

مكافحة المخدرات في الكويت|علاج الإدمان بالكويت

في صحيفة نيويورك تايمز في عام 2001، صادرت السلطات أكثر من 10.000 رطل من الحشيش بالإضافة إلى الهيروين والكوكايين والماريجوانا والأفيون والحبوب الطبية. تطبق الكويت عقوبة الإعدام على جرائم تهريب المخدرات، وتشير التقارير إلى أنه تم إعدام ما لا يقل عن 14 شخصًا بين عامي 1998 و2007 بتهمة تهريب المخدرات، وأغلبهم من الرعايا الأجانب. لم يتم إعدام أي شخص في الكويت منذ عام 2007.

علاج إدمان المخدرات الكويت

كما ذكر أعلاه، هناك بعض العلاج المحلي لإدمان المخدرات في الكويت، وخاصة في مستشفيات الطب النفسي لعلاج الإدمان بالكويت. ولكن لسوء الحظ، بسبب الوصمة المحلية المتعلقة بإدمان المخدرات وتعاطيها في الكويت، يخشى العديد من الأشخاص طلب المساعدة ولا يريدون الإبلاغ عن أنهم يعانون من مشاكل مع إدمان المخدرات وتعاطيها. ولن يعترف الكثيرون حتى أنهم يواجهون مشكلة مع أسرهم.

ولحسن الحظ، في عام 1999، تغير قانون التعامل مع مرضى الإدمان على المخدرات من مجرم إلى شخص يحتاج إلى علاج، كما ورد في صحيفة كويت تايمز للدكتور حمود القشان. حيث يدعي أنها كانت خطوة في الاتجاه الصحيح ولكن في ذلك الوقت لم يكن هناك سوى 57 سريراً في المستشفيات لعلاج المدمنين الكويتيين وتم استدعاء أكثر من 300 شخص، وتم إرسال معظمهم إلى منازلهم دون أي مساعدة.

مكافحة المخدرات في الكويت
مكافحة المخدرات في الكويت

موضوعات تهمك

تكلفة علاج الإدمان في الاردن؛ البرامج والجلسات العلاجية في مراكز الاردن

علاج الادمان في الاردن؛ كم من الوقت سأقضيه في مركز إعادة التأهيل في الأردن؟

مراكز علاج الادمان بالكويت؛ ما يمكن توقعه من مركز إعادة التأهيل الفاخر لدينا

أفضل مركز لإعادة تأهيل المخدرات وعلاج الإدمان بالكويت

الخيار الرئيسي للعديد من الكويتيين الذين يطلبون المساعدة في علاج إدمانهم للمخدرات هو السفر إلى الخارج لتلقي العلاج. وتتمثل فوائد ذلك في أنه يمكنهم الحصول على معاملة عالمية المستوى مع خبراء دوليين في هذا المجال دون القلق بشأن وصمة العار المحلية إذا علم زملاؤهم أو أسرهم بما يعانون.

حتى وقت قريب، كانت الخيارات محدودة للأشخاص الذين يمكنهم التحدث بدرجة عالية من اللغة الإنجليزية ولديهم القدرة المالية على السفر إلى أمريكا أو المملكة المتحدة لتلقي العلاج. لهذا نحن في مصر بمركز فيوتشر لإعادة التأهيل الطبي طويل الأمد، نوفر خدمات ممتازة لأخواننا العرب في أي مكان.

برامج علاج الإدمان بالكويت

في مراكز فيوتشر، يمكنك توقع اتخاذ إجراء فوري عند الالتحاق بالبرنامج. نحن نعلم أن هذا هو أحد أهم القرارات في حياتك. وبالتالي فإن تقدمك ورعايتك الكاملة هي أولويتنا الأولى في إعادة التأهيل الكامل من إدمان الكحول. على عكس برامج إعادة تأهيل الكحول الأخرى، فإننا نستقبل 20 مريضًا فقط في المرة الواحدة. وهذا يسمح لنا بتركيز اهتمامنا عليك وتجنب الشعور المؤسسي أو أي إهمال، فقط نهتم بتعزيز مكاسبك من خلال البرنامج. بالإضافة إلى ذلك، أكثر من 80٪ من علاجات إعادة تأهيل الإدمان لدينا عبارة عن جلسات فردية، واستشارة، وعلاج نفسي، وعلاج مهني، وتمارين بدنية. وجلسات اليوغا.

ما هي عملية القبول في مركز إعادة التأهيل بالكويت؟

في مركز فيوتشر، نريد أن نجعلك تشعر بالراحة عند دخولك إلى مركز إعادة تأهيل المخدرات والكحول وعلاج الإدمان بالكويت. ولهذا السبب فإن أولويتنا هي مساعدتك على التنقل في العملية بسهولة. كما نريد أن نتأكد من أن انتقالك إلى مرحلة التعافي سيكون سلسًا قدر الإمكان. ولهذا من خلال الاتصال بالرقم 00201029275503، ستتحدث إلى أحد أعضاء فريق القبول المدرب لدينا للحصول على استشارة. ويتم ذلك بطريقة مريحة وسرية للغاية عبر الهاتف، وبتقدير تام.

خلال الاستشارة، ستتاح لك الفرصة لتحديد تفضيلاتك ومناقشة خيارات العلاج المختلفة عندما يتعلق الأمر باختيار مركز إعادة التأهيل من المخدرات والكحول في الكويت. قد يكون هذا متعلقًا بصحتك العقلية أو الجسدية، أو أموالك أو مخاوفك بشأن موقعك. نريد أن نتأكد من تلبية جميع تفضيلاتك لضمان إقامة مريحة. وبعد تقييم حالتك الصحية وتقييم ما قبل القبول، سيتم إحالتك إلى مركز إعادة تأهيل مناسب للمخدرات والكحول وعلاج الإدمان بالكويت بناءً على بياناتك ومتطلباتك الشخصية. وعندما تكون مرتاحًا ومستعدًا لقبول العلاج، ستدخل إلى منشأة إعادة التأهيل المخصصة لك وتبدأ عملية التعافي.

الإدمان الجسدي والنفسي

عند مكافحة إدمان المخدرات أو الكحول، ستظهر الأعراض بعدة طرق مختلفة. يمكننا تصنيف هذه الأعراض إلى إدمان جسدي ونفسي. وغالبًا ما يرتبط الإدمان الجسدي بالظروف التي لا يستطيع فيها جسم المستخدم العمل على النحو الأمثل دون استهلاك مادته. وخلال مرحلة الانسحاب، سيواجه المستخدم رغبة شديدة مع أعراض مثل:

  • الغثيان
  • النوبات
  • عدم الثبات
  • الأرق
  • رعشة واهتزاز

بينما يتم التعرف على الإدمان النفسي بالاعتماد العقلي الذي يسبب تحولا في السلوك. سيظهر هذا أعراض مثل:

  • القلق
  • الاكتئاب
  • جنون العظمة
  • العزل الاجتماعي
  • في حين أنه لا توجد طريقة للتنبؤ بكيفية تفاعل شخص ما مع المادة التي يتعاطها، إلا أن هناك أنماطًا معينة من الأعراض بين مستخدمي المواد.

يمكن لبعض المواد مثل الكحول أو الأمفيتامينات أن تسبب أعراضًا جسدية ونفسية في كثير من الأحيان، في حين أن مواد أخرى مثل االحشيش ستظهر في الغالب أعراضًا نفسية.بغض النظر، من المحتمل أن تكون أعراض الانسحاب شديدة، بل ومهددة للحياة إذا لم يتم التعامل معها بسرعة. كما يموت الآلاف من الأشخاص كل عام بسبب المضاعفات المتعلقة باضطرابات تعاطي المخدرات وأعراض الانسحاب.

ما هي عملية التخلص من سموم الكحول؟

نظرًا لأن إدمان الكحول له آثار عميقة على الأشخاص عقليًا وجسديًا، فيجب علينا أن نأخذ عملية التخلص من السموم على محمل الجد. ويمكن أن تكون أعراض انسحاب الكحول كبيرة، وربما تهدد الحياة إذا لم يتم القيام بها بشكل صحيح. فإزالة السموم أمر ضروري في أي برنامج إعادة تأهيل، ومع ذلك، هناك العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها تحقيق ذلك. وتستمر العملية ما بين سبعة وعشرة أيام، اعتمادا على المريض. وعند التعامل مع إدمان الكحول، يمكن للمرضى الخضوع للتخلص من السموم العلاجية كمريض داخلي أو خارجي.

إذن، أيهما هو الأمثل؟ التخلص من سموم الكحول لدى المرضى الداخليين، إذا كان لدى المريض تاريخ طويل من استهلاك الكحول أو أعراض انسحاب الكحول الكبيرة، فمن الأفضل إكمال عملية التخلص من السموم العلاجية كمريض داخلي. كمريض داخلي، سيخضع للعلاج في مركز لإعادة تأهيل المخدرات والكحول وعلاج الإدمان بالكويت. ستكون هذه بيئة آمنة ومريحة ، حيث سيتم مراقبة عملية التخلص من السموم لديك طبيًا.

التخلص من سموم الكحول في العيادات الخارجية

يمكن للمريض أيضًا الخضوع لعملية التخلص من السموم العلاجية في المنزل. حيث يعد التخلص من السموم في المنزل خيارًا أكثر فعالية من حيث التكلفة، ولكنه ليس مثاليًا مثل الخضوع للتخلص من السموم في مراكز إعادة التأهيل للمخدرات والكحول في الكويت. وفي بعض الأحيان، يمكن أن يكون دعم العائلات والأصدقاء قوة دافعة في رحلة الفرد نحو التعافي. ومع ذلك، هناك العديد من العيوب للتخلص من السموم في المنزل.

  • أولاً، لا ينبغي أن يتم ذلك بمفرده، لأن المخاطر كبيرة.
  • كما لا ينصح به أيضًا لمن يعانون من إدمان الكحول الشديد بسبب أعراضه التي تهدد الحياة.
  • بالإضافة إلى ذلك، قد ينتكس مرضى العيادات الخارجية بسبب وجودهم في بيئات تعرضهم لمحفزات الإدمان الأولية.

أيهما أفضل؟

يعد التخلص من السموم الدوائي أمرًا بالغ الأهمية في أي برنامج لإعادة التأهيل، ولهذا السبب، يجب دراسة الخيارات بعناية. ويُنصح الأشخاص باختيار مركز إعادة تأهيل للمخدرات والكحول وعلاج الإدمان بالكويت، بدلاً من التخلص من السموم في منازلهم. مع توفر المرافق والمعرفة والمهارات المناسبة، يمكن أن يكون التخلص من السموم الدوائي سريعًا ومريحًا.

وبغض النظر عن الموقع، سيتلقى المرضى الدواء لتخفيف أي أعراض انسحاب. وتشمل الأمثلة الدوائية، على سبيل المثال لا الحصر، البنزوديازيبينات والديسفلفرام ( المعروف أيضًا باسم أنتابيوس). هذه الأدوية لها تأثيرات مختلفة للمرضى المختلفين اعتمادا على إدمانهم. في حين أن البنزوديازيبينات هي أدوية ذات تأثير نفسي تخفض نشاط الدماغ لعلاج القلق والأرق، فإن ديسفلفرام ينتج حساسية حادة للكحول من أجل منع استهلاكه.

العلاج في مركز إعادة تأهيل وعلاج الإدمان بالكويت
العلاج في مركز إعادة تأهيل وعلاج الإدمان بالكويت

موضوعات ذات صلة

علاج إدمان المخدرات بالكويت؛ ماذا يحدث في إعادة تأهيل المرضى الداخليين؟!

علاج إدمان ليريكا في الكويت؛ ما هي تكلفة علاج إدمان ليريكا في الكويت؟!

دكتور علاج الادمان بالكويت؛ وما هي المكونات الرئيسية لأنظمة الرعاية الصحية؟!

التخلص من السموم للمخدرات الأخرى|علاج الإدمان بالكويت

يتم تنظيم التخلص من سموم المواد الأخرى بشكل مشابه للتخلص من سموم الكحول. ومع ذلك، فمن الضروري أن يخضع أولئك الذين يواجهون إدمان المواد مثل إدمان الكوكايين أو الهيروين للتخلص من السموم كمريض داخلي. قد يؤدي التخلص من سموم الكوكايين أيضًا إلى ظهور أعراض انسحاب شديدة، ولكن يمكن إكمال التخلص من السموم بسرعة.

سيتضمن الحشيش فترة انسحاب تتراوح بين خمسة إلى سبعة أيام. ومع ذلك ، فإن إدمان الهيروين سيتطلب التخلص من السموم لمدة أطول تبلغ حوالي أسبوعين. لهذا يجب أن تتم عملية التخلص من سموم الهيروين على وجه الخصوص تحت إشراف طبي صارم، وسيتم وصف الدواء من قبل طبيب الإدمان. سيأتي الدواء على شكل سوبوتكس والبنزوديازيبينات والنالتريكسون .

ماذا يحدث في مركز إعادة تأهيل وعلاج الإدمان بالكويت؟

عند وصولك إلى مركز إعادة تأهيل المخدرات والكحول وعلاج الإدمان بالكويت الذي اخترته في الكويت، فمن المرجح أن تخضع لبرنامج شخصي. يختلف سبب الإدمان وشدته والمادة المحددة من مريض إلى آخر، ولهذا السبب من المهم الخضوع لبرنامج شخصي. فكل إدمان فريد من نوعه ويجب التعامل معه على هذا النحو. عندما يتصل شخص ما في البداية بأحد أعضاء فريق القبول المدرب لدينا، سيتم تقييم تفاصيله ومتطلباته الشخصية لتطوير برنامج التعافي الأمثل لهذا الشخص بالذات.

بالنسبة لإدمان الكحول، يمكن للمرضى أن يتوقعوا قضاء حوالي 30 يومًا في مركز إعادة تأهيل المخدرات والكحول في الكويت. ومن ناحية أخرى، فإن المرضى الذين يواجهون الإدمان مثل الهيروين قد يقضون ما بين بضعة أسابيع إلى بضعة أشهر في إعادة التأهيل اعتمادًا على مدى خطورته. وذلك لأن المواد الأخرى من المحتمل أن يكون لها اعتماد جسدي ونفسي على المواد.

ماذا لو كان المرضى يعانون من الاضطرابات المتزامنة والإدمان؟

في بعض الأحيان، قد يكون الإدمان ناجمًا عن مشكلة أو اضطراب آخر. وغالبًا ما يعاني المرضى من حالات صحية عقلية بالإضافة إلى مشاكل الإدمان. غالبًا ما يلجأ الأشخاص الذين يجدون صعوبة في التأقلم إلى تعاطي المخدرات لتخفيف الصعوبات التي يواجهونها. ولهذا السبب فإن الأشخاص الذين يعانون من ضعف الحالة العقلية هم أكثر عرضة للوقوع في الإدمان. فإذا كان هذا هو الحال، سيقوم الأطباء المختصون بإجراء تشخيص مزدوج.

ومن ثم، من الضروري أن يدخل المريض إلى مركز إعادة التأهيل وعلاج الإدمان بالكويت تحت إشراف المتخصصين الطبيين. فلا فائدة من علاج الأعراض فقط وليس السبب الجذري لها. عندما يكون الإدمان نتيجة لاضطراب أو حالة طبية، فمن الضروري معالجة كلتا القضيتين. وهكذا سوف يلبي البرنامج الشخصي هذه الاحتياجات الإضافية.

العلاج في مركز إعادة تأهيل وعلاج الإدمان بالكويت

في حين أن المرضى سيشاركون في علاجات مختلفة اعتمادًا على متطلباتهم الشخصية، إلا أن بعض العلاجات لا غنى عنها.

  • العلاج السلوكي المعرفي: هو علاج يركز على العلاقة بين إدراك المريض وعواطفه وسلوكه. والهدف هو مساعدة المريض على فهم أنماطه السلوكية وما يمكن أن يؤثر على إدمانه. من خلال فهم وإعادة تشكيل أفكارهم وأنماطهم السلوكية، يمكن للمرضى تطوير عادات صحية وأساليب للتكيف.
  • العلاج السلوكي الجدلي: علاج فعال في علاج المرضى الذين يعانون من الإدمان والصدمات العاطفية. وهو مشابه للعلاج السلوكي المعرفي، حيث أن كلا الشكلين من العلاج يعتمدان على التواصل، إلا أنه يركز أكثر على العوامل العاطفية. من خلال إدارة العواطف بشكل أكثر فعالية وعقلانية، سيكون لدى المرضى فرصة أكبر لاستدامة التعافي.
  • المقابلات التحفيزية: وهي أسلوب علاجي موجه نحو الهدف مصمم لمساعدة المرضى على تحقيق أهدافهم في التعافي. ويتحقق ذلك من خلال إظهار لغة التغيير وتعزيز التزامهم نحو الوصول إلى الرصانة.
  • جلسات الدعم والعلاج الأسري: تعد جلسات الدعم وسيلة فعالة للسماح للمرضى بإلهام الآخرين في ظروف مماثلة والتواصل معهم. وبالمثل، يسمح العلاج الأسري لكل من المريض وأحبائه بالتعبير عن مشاعرهم بشكل علني. ومن خلال التواصل والمشاركة مع الآخرين، فإنهم يكسرون الوصمة التي تسبب الإدمان ويزداد دافعهم الجوهري للتعافي .

نهج الـ 12 خطوة

نهج الـ 12 خطوة ، الذي نشأ من مدمني الخمر المجهولين، هو نهج يركز على التعافي الروحي وعلاج الإدمان بالكويت. وتتضمن المبادئ الأساسية لنهج الـ 12 خطوة ما يلي:

  1. أمانة
  2. إيمان
  3. نزاهة
  4. قبول
  5. التواضع
  6. الرغبة
  7. المغفرة
  8. التعافي
  9. سوف يتقدم المرضى من خلال هذه المبادئ بشكل منهجي وسيحققون تطورات كبيرة في تعافيهم مثل التغلب على الإنكار، وقبول عيوب الشخصية، والتسامح مع إخفاقاتهم الماضية وأكثر من ذلك بكثير.

العلاج الشمولي

العلاج الشمولي هو شكل شامل من أشكال علاج الإدمان بالكويت يهدف إلى تحسين عقل المريض وجسده وروحه . ويمكن تحقيق ذلك بعدة طرق وتختلف من مريض إلى آخر. يمكن أن تشمل أنشطة العلاج الشامل على سبيل المثال لا الحصر:

  • اليوغا
  • تركيز كامل للذهن
  • لياقة بدنية
  • العلاج العطري
  • تدليك
  • علاج فني

ما الذي يتم تضمينه في الرعاية اللاحقة؟ علاج الإدمان بالكويت

يجب على المرضى الذين يتعاملون مع إدمان المخدرات أو الكحول أن يفهموا أن التعافي هو عملية تستمر مدى الحياة. لا يمكنك علاج الإدمان ببساطة، ولكن يمكنك علاجه والتعافي والبقاء في مرحلة التعافي. بعد الوقت الذي قضيته في مركز إعادة تأهيل المخدرات والكحول وعلاج الإدمان بالكويت، ستعود إلى أصدقائك وعائلتك في المنزل. وعلى الرغم من أن هذه قد تكون لحظة سعيدة للغاية، إلا أنك من المحتمل أيضًا أن تعرض نفسك لمحفزات قد تشجع على تعاطي المخدرات.

هناك الكثير من الأشخاص الذين يقعون في الإدمان بسبب عواملهم الاجتماعية أو البيئية. وفي مركز فيوتشر، سيوفر شركاؤنا في مجال إعادة التأهيل برنامج رعاية لاحقة بالإضافة إلى برنامجك الشخصي، مما يساعدك على الحفاظ على تعافيك في العالم الخارجي. تقدم برامج الرعاية اللاحقة لدينا العلاج الأسري وجلسات الدعم، بالإضافة إلى تقنيات الوقاية من الانتكاسات. هذا، إلى جانب المهارات والمعرفة التي ستتعلمها في مركز إعادة تأهيل المخدرات والكحول وعلاج الإدمان بالكويت، سوف يعدك بشكل كامل للحفاظ على الرصانة.

ختاماً

اتصل بـمراكز فيوتشر اليوم، كلما أسرعت في الاعتراف بأنك تعاني من الإدمان، كلما تمكنت من اتخاذ الإجراءات اللازمة بشكل أسرع. وعندها فقط يمكنك اتخاذ الخطوات اللازمة لمحاربته. ومع مرور كل يوم يتفاقم الإدمان، ويصبح التغلب عليه أكثر صعوبة. ولهذا السبب، في مركز فيوتشر للإدمان، نشجعك على التواصل معنا في أقرب وقت ممكن. من خلال التواصل، سوف تتواصل مع أحد أعضاء فريق القبول المدرب لدينا. كما يمكن أن تكون المكالمة الهاتفية غير رسمية كما تريد، حيث ستتاح لك الفرصة لطرح أي عدد تريده من الأسئلة قبل الالتزام بأي شيء. من خلال الاتصال بالرقم 00201029275503، فإنك تخطو خطوة في الاتجاه الصحيح. اتصل بـمراكز فيوتشر للطب النفسي وعلاج الادمان اليوم، ويمكننا مساعدتك في التغلب على الإدمان إلى الأبد. يمكنك أيضاً التواصل معنا من خلال رسائل صفحتنا على الفيس بوك أو الواتساب.

اعرف المزيد عن

علاج الادمان في الاردن؛ كم من الوقت سأقضيه في مركز إعادة التأهيل في الأردن؟

علاج إدمان الكحول في قطر؛ لماذا تختار علاج الإدمان للمرضى الداخليين؟

مراكز علاج الادمان في قطر؛ ماذا يحدث في علاج الإدمان؟!

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
Scroll to Top
This site is registered on wpml.org as a development site.