مدة علاج الإدمان

مدة علاج الإدمان؛ كم تستغرق مدة التعافي من الادمان؟!

يعد إدمان المخدرات مشكلة خطيرة في جميع أنحاء العالم. ويمكن أن تكون لها عواقب وخيمة على الأفراد والأسر والمجتمعات. ومع تعاطي أكثر من ثلث البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين السادسة عشرة والتاسعة والخمسين للمخدرات في مرحلة ما من حياتهم، فإن حجم المشكلة واضح. فإذا كنت عالقًا في دائرة إدمان المخدرات، فقد يبدو أنه لا يوجد أمل، ولكن في مركز فيوتشر قمنا بمساعدة العديد من الأشخاص في العثور على الطريق إلى حياة صحية وسعيدة خلال مدة علاج الإدمان. سنشرح في هذه الصفحة ما هو إدمان المخدرات وكيف يتطور والتأثير الذي يمكن أن يحدثه على حياتك. كما سنقوم بتبديد بعض الخرافات حول إدمان المخدرات وشرح كيفية طلب المساعدة وما هي مدة علاج الإدمان؟.

ما هو إدمان المخدرات؟

إن إدمان المخدرات هو حالة معقدة قد يكون من الصعب فهمها. على المستوى الجسدي، يحدث ذلك عندما تسبب المخدرات تغييرات في نظام المكافأة في الدماغ. وتتسبب الأدوية المختلفة في إطلاق الدماغ لمواد كيميائية مختلفة، ولكن جميعها تزيد من مستويات الدوبامين. الدوبامين هو ناقل عصبي يساعد على التحكم في مراكز المكافأة والمتعة في الدماغ. وزيادة مستويات الدوبامين الناتجة عن تعاطي المخدرات تخلق مشاعر المتعة والنشوة. وهذا ما يجعل الإنسان يرغب في تعاطي المخدرات مراراً وتكراراً، على الرغم من العواقب السلبية.

بمجرد البدء في تناول الأدوية بشكل منتظم، يمكنك البدء في تطوير القدرة على التحمل. وهذا يعني أنك بحاجة إلى تناول كميات أكبر من الدواء للحفاظ على نفس التأثيرات. ومع زيادة قدرتك على التحمل، يمكنك أيضًا تطوير الاعتماد النفسي على الدواء. وهذا يعني أنك تشعر أنك بحاجة إلى تناول الدواء فقط لتشعر بأنك طبيعي، لهذا يجب معرفة مدة علاج الإدمان للتخلص منه تماماً.

ما هي آثار الإدمان على المخدرات؟

يمكن أن يؤدي تعاطي المخدرات والإدمان إلى العديد من المشكلات والمواقف السلبية على صحتك وحياتك بشكل عام. وتعتمد المخاطر الصحية على نوع الدواء الذي تدمنه، ولكنها قد تشمل:

  • تغيرات في الشهية ودرجة حرارة الجسم وأنماط النوم
  • تقلبات مزاجية جامحة، والقلق، وجنون العظمة، والاكتئاب
  • العنف وتسارع أو تفاقم حالات الصحة العقلية الموجودة
  • الهلوسة والارتباك
  • عدم انتظام ضربات القلب، والنوبات القلبية
  • تلف الكلى والكبد
  • النوبات، والسكتة الدماغية، وتلف الدماغ
  • مشاكل في الجهاز التنفسي
  • آلام في البطن، قيء، إمساك، إسهال
  • بالإضافة إلى الأذى الجسدي، يمكن أن يؤدي إدمان المخدرات إلى الإضرار بشكل خطير بعلاقاتك مع الأصدقاء والعائلة.
  • يمكن أن يؤدي ذلك إلى مشاكل مالية، حيث قد تبدأ في إنفاق كل أموالك على المخدرات.
  • قد تعرض وظيفتك للخطر بسبب تعاطي المخدرات أو الوقوع في مشكلة مع القانون.

إذا كنت تعاني من إدمان المخدرات، فمن المهم أن تطلب المساعدة في أقرب وقت ممكن. تواصل معنا وسنكون قادرين على التحدث معك بشأن الدعم الذي يمكننا تقديمه، وسنجيبك على جميع تساؤلاتك فيما يخص مدة علاج الإدمان، وهل المدمن يرجع طبيعي بعد العلاج، وكم تستغرق مدة التعافي من الادمان.

هل المدمن يرجع طبيعي بعد العلاج
هل المدمن يرجع طبيعي بعد العلاج

قد يهمك

حياة المدمن بعد التعافي؛ كيف تبقى متعافياً وتحافظ على يقظتك؟!

الزواج من مدمن متعافي؛ كيف تبدو الحياة بعد التعافي؟!

كيفية التعامل مع المدمن بعد العلاج؛ تعرف على 6 طرق للبقاء متعافياً مدى الحياة

كيف يبدأ إدمان المخدرات|هل المدمن يرجع طبيعي بعد الإدمان

ومن المهم أن نلاحظ أن إدمان المخدرات لا يبدأ بين عشية وضحاها. فهناك بعض الأشخاص الذين قد يصبحون مدمنين بعد استخدام واحد فقط، ولكن بالنسبة لمعظم الناس، يحدث ذلك تدريجيًا، ثم يبحثون عن مدة علاج الإدمان وكم تستغرق مدة التعافي من الادمان. فيما يلي الأسباب المحتملة لكيفية بدء إدمان المخدرات.

  • الاستخدام الترفيهي والتجريب: بالنسبة لبعض الأشخاص، قد يبدأ الأمر بتناول المخدرات بشكل ترفيهي. وقد يقومون بتجربة أدوية مختلفة في التجمعات الاجتماعية أو يأخذونها لتحسين أدائهم في العمل أو المدرسة.
  • مع تطور القدرة على التحمل، قد يبدأون في تناول جرعات أكبر من الدواء أو تناولها بشكل متكرر؛ غالبًا ما يكون إجراء التجارب على المواد غير المشروعة بمثابة بوابة لاستخدام إضافي، مما قد يؤدي لاحقًا إلى أنماط من سوء الاستخدام.
  • آلية المواجهة: قد يكون السبب المحتمل الآخر لإدمان المخدرات هو اعتماد الأشخاص على المخدرات للتعامل مع ظروف الحياة الصعبة. على سبيل المثال، قد يلجأ الأشخاص الذين يعانون من مشاكل الصحة العقلية أو الصدمات أو التوتر إلى المخدرات لتخدير مشاعرهم وجعلهم يشعرون بالتحسن.
  • ومع ذلك، فإن الأدوية لا توفر سوى راحة مؤقتة ويمكن أن تؤدي إلى تفاقم مشاكل الشخص.
  • بالنسبة للآخرين، يمكن أن يتطور إدمان المخدرات للتعامل مع ظروف الحياة الصعبة، مثل الصدمة أو الخسارة أو الفجيعة.
  • يلجأ بعض الأشخاص إلى الأدوية لعلاج حالات الصحة العقلية مثل القلق أو الاكتئاب.
  • البيئة المنزلية: للأسف، هناك العديد من الأشخاص الذين يبدأون في تعاطي المخدرات لأنهم نشأوا في بيئة تتواجد فيها المخدرات باستمرار. على سبيل المثال، إذا كان أحد والديك يتعاطى المخدرات، فيمكنك البدء في تعاطيه بنفسك؛ وهذا سبب محتمل آخر لكيفية بدء إدمان المخدرات.

هل أنا مدمن على المخدرات؟ مدة علاج الإدمان

كثير من الأشخاص المتأثرين بإدمان المخدرات يترددون في الاعتراف بالحقيقة. وينطبق هذا بشكل خاص على أولئك الذين طوروا الاعتماد الجسدي على الأدوية الموصوفة. ويمكن أن يكون الإدمان مخادعًا بشكل لا يصدق وهو بارع في إقناعك بأنه ليس لديك مشكلة. سيحاول غالبًا إخبارك أنك المسيطر وأنه يمكنك التوقف عن استخدامه في أي وقت. وهذا يجعل اكتشاف علامات إدمان المخدرات أمرًا صعبًا في نفسك وفي الآخرين مما قد يؤخر قرارك بالتواصل للحصول على الدعم. إليك بعض الأسئلة التي يجب أن تطرحها على نفسك:

  • إذا كنت أتناول المخدرات مع أنني أعلم أنها ضارة؟
  • أستمر في تعاطي المخدرات رغم العواقب السلبية؟
  • أنا غير قادر على التحكم في استخدامي أم أجد نفسي أستخدم أكثر من المقصود؟
  • أستمر في تعاطي المخدرات حتى عندما تسبب مشاكل مالية أو اجتماعية أو متعلقة بالعمل أو العلاقات؟
  • هل أعربت عائلتي أو أصدقائي عن قلقهم بشأن تعاطي المخدرات؟
  • أشعر أنني بحاجة إلى المخدرات للتعامل مع الحياة اليومية أو مواقف معينة؟

إذا أجبت بنعم على أي من هذه الأسئلة، فمن المحتمل أنك تعاني من الإدمان. حتى لو لم يصل تعاطيك للمخدرات إلى مستوى الإدمان بعد، فمن المهم أن تحصل على المساعدة قبل أن يصل الأمر. فإذا كنت قلقًا بشأن تعاطيك للمخدرات أو تعاطي المخدرات من قبل شخص قريب منك، فاتصل بنا وسنكون قادرين على تقديم المشورة والدعم.

كيف اساعد المدمن يترك الادمان؟
كيف اساعد المدمن يترك الادمان؟

اقرأ أيضاً

عايز ابطل مخدرات، هل بإمكاني التعافي مدى الحياة؟!

ابني مدمن مخدرات ماذا أفعل وما هي طرق اقناعه للعلاج والتعافي الكامل؟

مدة تعافي الدماغ من المخدرات وماذا يحدث لدماغ المدمن؟

التعرف على علامات إدمان المخدرات|كيف اساعد المدمن يترك الادمان

هناك العديد من العلامات الدالة على إدمان المخدرات وتعاطيها التي يجب عليك البحث عنها إذا كنت قلقًا بشأن أحد أفراد أسرتك وتبحث عن كيف اساعد المدمن يترك الادمان. وتشمل هذه:

  • العثور على المخدرات أو الأدوات الخاصة بالمخدرات مثل الغليون وأكياس المخدرات والإبر
  • تغيرات مفاجئة في المزاج أو السلوك، مثل الانطواء أو التكتم أو الغضب
  • الكذب أو اختلاق الأعذار
  • سرقة الأموال أو الأشياء الثمينة
  • مشاكل في العمل أو المدرسة
  • مشاكل مالية
  • تقلبات مزاجية مفاجئة
  • التغييرات في الموقف أو الشخصية
  • قضاء المزيد من الوقت مع الأشخاص المعروفين بتعاطي المخدرات أو الاتجار بها
  • تغييرات جذرية في العادات أو الأولويات
  • اكتئاب والتورط في النشاط الإجرامي

إذا لاحظت أيًا من علامات الإدمان على المخدرات، فمن المهم أن تعالج المشكلة بالطريقة الصحيحة. قد تكون هذه محادثة صعبة، لكن من المهم محاولة التعامل معها من منطلق الحب والاهتمام. ومن المهم أيضًا عدم تمكين المدمن من خلال إعطائه المال أو تقديم الأعذار له. فهذا لن يؤدي إلا إلى تفاقم المشكلة ويجعل من الصعب عليهم الحصول على المساعدة. إن تمكين المدمن سيعرضك أيضًا لخطر الانجراف إلى نشاط إجرامي، حيث قد يبدأ في توريطك في تعاطي المخدرات أو الاتجار بها. إذا كنت قلقًا بشأن تعاطي أحد أحبائك للمخدرات وتبحث عن كيف اساعد المدمن يترك الادمان، فاتصل بنا وسنكون قادرين على تقديم المشورة والدعم.

كم تستغرق مدة التعافي من الادمان

فيما يخص كم تستغرق مدة التعافي من الادمان، تعتمد المدة التي يستغرقها برنامج إعادة التأهيل من المخدرات على كل حالة على حدة. إن المظهر الجسدي والنفسي لمستخدم المخدرات الفردي بالإضافة إلى المادة التي يستخدمها، بالإضافة إلى مدة تعاطي المخدرات وشدتها، كلها عوامل تساهم في مدة إعادة التأهيل. فإعادة التأهيل من المخدرات تعمل بشكل أفضل عندما يتم علاج الفرد، وليس الإدمان.

ستستغرق مشكلة الشرب الشديدة التي استمرت لسنوات وقتًا أطول للسيطرة عليها مقارنة بحالة الإفراط في تناول الدواء لمدة شهر أو شهرين بعد وصف مسكنات الألم بسبب وقوع حادث على سبيل المثال. وسيخرج بعض العملاء من منشأة العلاج بعد 30 يومًا، لكن أولئك الذين يعانون من سنوات من الإدمان الشديد سيحتاجون إلى 90 يومًا على الأقل ليشعروا أنهم عادوا للسيطرة على حياتهم. لهذا من الأفضل النظر إلى الإدمان على أنه مرض مزمن، ويجب أن يتضمن أي برنامج لإعادة تأهيل المخدرات ومدة علاج الإدمان برنامج رعاية لاحقة ثابتًا للمساعدة في العودة إلى الروتين المعتاد.

برامج علاج الإدمان ومدتها
برامج علاج الإدمان ومدتها

تعرف على

فقدان العقل بسبب المخدرات؛ تغييرات الدماغ على المدى الطويل

علاقة المخدرات بالاضطرابات النفسية والسلوكية؛ كيف يمكن للإدمان أن يغير الشخصية؟

أعراض حقن المخدرات؛ ماذا تفعل إذا كان لديك شخص يتعاطي المخدرات وريدياً؟

الجدول الزمني لتعاطي المخدرات|مدة علاج الإدمان

مدة علاج الإدمان تعتمد على برامج العلاج، والتي تتراوح مدتها من 30 و60 و90 يومًا، ويمكن أن تكون جميعها فعالة، لكن معظم الخبراء يعتبرون أن 90 يومًا هي الحد الأدنى من الوقت لاستيعاب كل ما يحدث حقًا. تسمح لك برامج العلاج الأطول بالتحكم في الرغبة الشديدة المتبقية واكتساب القوة الجسدية والنفسية الكافية لبدء بداية جديدة دون تردد. الوقت ليس أكثر أهمية مما هو عليه عندما تحاول إعادة بناء حياتك من الألف إلى الياء. فقط حوالي 10% من الأشخاص الذين يعانون من الإدمان يطلبون العلاج. لإن الخوف من الفشل المستمر لا يشجع العديد من الأشخاص على مواصلة إعادة التأهيل من المخدرات، ولكن برنامج العلاج لا يتساوى مع محاولات الإقلاع عن التدخين بمفردك.

لا يستطيع الجميع توفير 30 يومًا، ناهيك عن ثلاثة أضعاف ذلك. وقد تكون تكلفة الاشتراك في البرنامج لمدة 90 يومًا غير قابلة للتحمل حتى بمساعدة التأمين. لذا فعادةً ما تتضمن الأسابيع القليلة الأولى عملية التخلص من السموم، الأمر الذي قد يجعل العديد من الأشخاص يتساءلون عن عزمهم على اجتياز البرنامج بنجاح. وهذه هي لحظة النجاح أو الفشل بالنسبة لكثير من الناس. ولكن لا تثبط من عزيمتك. يصبح الأمر أسهل، ولكن فقط بعد بذل العمل الشاق الذي يتطلبه التعافي.

ماذا يحدث في مركز إعادة التأهيل خلال مدة علاج الإدمان؟

من المهم أن تفهم ما سيحدث أثناء إعادة التأهيل من المخدرات خلال مدة علاج الإدمان قبل بدء العلاج. وبهذه الطريقة، ستعرف ما يمكن توقعه ويمكنك الاستعداد للعمل الذي ينتظرك. أثناء إعادة التأهيل من المخدرات، سوف تقوم بما يلي:

  • الخضوع لإزالة السموم – هذه هي الخطوة الأولى والأكثر أهمية في العلاج. أثناء عملية التخلص من السموم، سيتخلص جسمك من المخدرات التي تدمنها. ويمكن أن تكون هذه عملية صعبة وغير مريحة، ولكنها ضرورية لبدء عملية التعافي.
  • المشاركة في العلاج – العلاج جزء أساسي من مراحل التعافي. سيساعدك ذلك على فهم إدمانك وتعلم كيفية التعامل مع المحفزات والرغبة الشديدة.
  • انضم إلى مجموعة دعم – توفر مجموعات الدعم مصدرًا حيويًا للدعم والتحفيز. ويمكنهم مساعدتك على البقاء على المسار الصحيح للتعافي وتجنب الانتكاس.
  • قم بإجراء تغييرات في نمط حياتك – من أجل الحفاظ على تعافيك، سوف تحتاج إلى إجراء بعض التغييرات في نمط حياتك. قد يشمل ذلك تغيير نظامك الغذائي وممارسة الرياضة بانتظام وتجنب المحفزات.
  • البقاء في العلاج – من المهم البقاء في العلاج لأطول فترة ممكنة. سيعطيك هذا أفضل فرصة للنجاح في تعافيك.
  • إعادة التأهيل من المخدرات عملية صعبة ولكنها ضرورية. ومن خلال فهم ما سيحدث أثناء مدة علاج الإدمان، يمكنك الاستعداد لمواجهة التحديات المقبلة. مع الدعم المناسب، يمكنك التغلب على إدمانك وبناء حياة صحية خالية من المخدرات.
كم تستغرق مدة التعافي من الادمان
كم تستغرق مدة التعافي من الادمان

موضوعات تهمك

تأثير المخدرات على الجهاز العصبي؛ علامات خطيرة لضرورة طلب العلاج من تلف الدماغ

تأثير المخدرات على الجسم؛ آثار تعاطي المخدرات على الصحة

هل المخدرات تسبب مرض نفسي؛ هل المخدرات تسبب ثنائي القطب؟!

فوائد إعادة التأهيل على المدى الطويل|هل المدمن يرجع طبيعي بعد العلاج؟

إن إعادة التأهيل الطويلة توفر أكثر من مجرد تعافي. بالنسبة للأفراد الذين يواجهون مشاكل إدمان حادة وعلى استعداد لتقديم التزام كبير لاستعادة رصانتهم، يوصى بشدة باتباع برنامج مدته 90 يومًا. دعونا نتعمق في بعض الفوائد الرئيسية لإعادة التأهيل على المدى الطويل،  ونجيب على تساؤلاتك حول هل المدمن يرجع طبيعي بعد العلاج:

  • توفر خيارات الرعاية الصحية على مدار 24 ساعة، ومن خلال الرعاية على مدار الساعة، يتلقى الأفراد دعمًا شاملاً وعناية طبية طوال رحلة التعافي.
  • التركيز الشامل بعد التخلص من السموم، في حين أن إزالة السموم أمر بالغ الأهمية، فإن إعادة التأهيل على المدى الطويل تتجاوز ذلك. وهو يشمل نهجا شاملا لمعالجة الأسباب الكامنة وراء الإدمان ويوفر أساسا متينا للتعافي الدائم.
  • تنمية مهارات حياتية أفضل، فإن قضاء قدر كاف من الوقت في إعادة التأهيل على المدى الطويل يمكّن الأفراد من التركيز على تطوير المهارات الحياتية الأساسية اللازمة لإعادة الاندماج الناجح في المجتمع. وهذا يشمل تحسين التواصل وحل المشكلات وآليات المواجهة.
  • معالجة مشاكل الصحة النفسية: يواجه العديد من الأفراد الذين يعانون من الإدمان أيضًا اضطرابات نفسية متزامنة. توفر إعادة التأهيل على المدى الطويل الوقت والموارد اللازمة لمعالجة ومعالجة مشكلات الصحة العقلية الأساسية هذه، مما يمهد الطريق للتعافي على المدى الطويل.
  • استراتيجيات إصلاح العلاقات، يمكن أن يؤدي الإدمان إلى توتر العلاقات مع الاحباء وإتلافها. توفر إعادة التأهيل على المدى الطويل استراتيجيات وإرشادات لإصلاح هذه العلاقات المكسورة وتعزيز الشفاء وإعادة بناء الثقة.

7 أسباب تؤخر الناس عن طلب علاج الإدمان

هناك العديد من الأسباب التي قد تجعل الأشخاص يحاولون تأخير الدخول في برنامج علاج الإدمان، وعلى رأسها مدة علاج الإدمان، وتشمل ما يلي:

في انتظار حدث خاص

في بعض الأحيان، قد يؤخر الأشخاص العلاج لأنهم يريدون الاستمتاع بحدث خاص، مثل عيد ميلاد أو حفل زفاف أو احتفال بالعطلة. قد تشعر بالقلق من أنه إذا لم تتمكن من تعاطي المخدرات أو الكحول، فلن تتمكن من الاستمتاع بالحدث الخاص بشكل كامل. في الواقع، من المحتمل أن يكون حضور حدث ما بينما تكون متعافياً أكثر سلامًا من الحضور أثناء وجودك تحت تأثير الإدمان أو مواجهة آثاره. والأهم من ذلك، أن أحبائك قد يشعرون بالقلق بشأن إدمانك وقد يشعرون بالسعادة لأنك تحصل على مساعدة متخصصة، حتى لو كان ذلك يعني تفويت الحدث الخاص بهم.

القلق بشأن الأطفال خلال مدة علاج الإدمان

إذا كان لديك أطفال، فقد تحاول تأجيل العلاج لأنك قلق بشأن ما سيحدث لأطفالك إذا ذهبت إلى مركز إعادة التأهيل خلال مدة علاج الإدمان. لحسن الحظ، يمكنك وضع خطة لرعاية أطفالك من قريب أو صديق أثناء غيابك. يمكنك إخبار طبيب طفلك والمدرسة بمن سيعتني بطفلك لضمان سير الأمور بسلاسة. ويمكنك أيضًا التفكير في برنامج العيادات الخارجية الذي يسمح لك بجدولة المواعيد خلال النهار عندما يكون الأطفال في المدرسة أو الحضانة. فمهما كان اختيارك في مجال الرعاية، يستفيد الأطفال من حصول الوالدين على المساعدة التي يحتاجون إليها.

الخوف من الانسحاب

الخوف من الانسحاب هو سبب آخر قد يدفع الناس إلى تأجيل العلاج. قد يكون الانسحاب من المخدرات والكحول أمرًا غير مريح، وقد تستخدم موادًا لتجنب الانسحاب. ولكن يمكن أن يساعدك التخلص من السموم الطبي في إدارة انسحابك من خلال الأدوية والدعم الطبي لمساعدتك على تجاوز الانسحاب بأمان وراحة قدر الإمكان.

واجبات العمل|مدة علاج الإدمان

يمكن أن تمنع واجبات الوظيفة أيضًا أي شخص من دخول العلاج. فقد تشعر بالقلق بشأن أخذ إجازة أو فقدان وظيفتك إذا كنت تسعى لإعادة التأهيل . لحسن الحظ، يمكن للعديد من الأشخاص الحصول على إجازة تصل إلى 12 أسبوعًا من العمل لإعادة التأهيل والاحتفاظ بوظائفهم. طالما أنك مؤهل، يمكنك العمل مع مشرفك والموارد البشرية للتخطيط لإجازة محمية.

تكلفة إعادة التأهيل

غالبًا ما تكون التكلفة مصدر قلق قبل البدء في إعادة التأهيل. والخبر السار هو أن العديد من شركات التأمين تغطي بعض أو حتى جميع تكاليف إعادة التأهيل، مما يقلل من نفقاتك النثرية. إذا لم يكن لديك تأمين أو كانت خطتك لا تغطي خدمات الصحة السلوكية، فلا يزال بإمكانك في كثير من الأحيان الدفع من جيبك على خطة الدفع التي تناسبك. تقدم بعض العيادات الخارجية خطط سداد على أساس الدخل، لذلك سيتم تعديل نفقاتك النثرية لتتناسب مع دخلك.

احتمال فقدان الأصدقاء والمقربين

خلال مدة علاج الإدمان، وعند دخولك العلاج، من المحتمل أن تضطر إلى إبعاد نفسك عن الأصدقاء الذين ما زالوا في حالة إدمان نشط. قد يمنع هذا بعض الأشخاص من الدخول في مرحلة التعافي لأنهم لا يريدون خسارة صداقاتهم. ومع ذلك، عندما تبدأ العلاج، ستكون محاطًا بمجتمع التعافي وستقوم بتطوير علاقات مع الآخرين الملتزمين بعيش حياة خالية من المواد المخدرة. قد تجد أيضًا المزيد من الأصدقاء وأفراد العائلة الذين يدعمون قرارك بالتعافي.

في انتظار الوقت المثالي|مدة علاج الإدمان

أخيرًا، ربما تؤجل العلاج لأنك تنتظر “الوقت المثالي”. ربما تعد نفسك بأنك ستبدأ في التعافي عندما يبدأ أطفالك المدرسة أو عندما يبدأ تعاطي المخدرات في التأثير على صحتك. ولكن انتظار الوقت المثالي لبدء العلاج يؤدي ببساطة إلى استمرار دورة الإدمان. لن يكون هناك أبدًا وقت مثالي للدخول في مرحلة التعافي، ولكن كلما بدأت مبكرًا، قل احتمال تعرضك لعواقب وخيمة من الإدمان.

مدة التخلص من السموم
مدة التخلص من السموم

مقالات ذات صلة

كيف اساعد شخص مدمن مخدرات؛ ما هي آثار إدمان المخدرات على الأصدقاء والعائلة؟

أسباب تعاطي المخدرات النفسية؛ ما هو اضطراب الصحة العقلية المتزامن؟!

علاج الإدمان على المخدرات في المنزل؛ فوائد الانسحاب تحت الإشراف الطبي

اختر التعافي الخاص بك على كل شيء آخر

قد تكون مترددًا في بدء العلاج، ولكن إعطاء الأولوية لصحتك وعافيتك يجب أن يحل محل أسباب تأخير التعافي. إن التخلي عن الصداقات مع أولئك الذين ما زالوا في حالة إدمان نشط أو الابتعاد عن العمل لبعض الوقت أمر يستحق التضحية إذا كان ذلك يعني أن المخدرات أو الكحول لم تعد تتحكم في حياتك. إذا انتظرت دخول العلاج، فمن المحتمل أن تعني العواقب طويلة المدى للإدمان أنك لا تستطيع الاستمتاع بالمناسبات الخاصة أو الصداقات أو العمل أو الوقت مع أطفالك على أي حال.

ابدأ حياة جديدة في مركز فيوتشر، فإذا كنت مستعدًا للتعافي من إدمان المخدرات أو الكحول، فإن مركز فيوتشر هنا لمساعدتك. نحن نقدم خدمات علاج الإدمان الشاملة تحت إشراف الأطباء. وأثناء وجودك في أحد برامج إعادة التأهيل لدينا، يمكنك أن تبدأ بداية جديدة من خلال الحصول على أهم 5 مميزات لبرامج إعادة التأهيل:

  1. بيئة جديدة: أزل نفسك من الضغوطات والمحفزات أثناء إقامتك في الموقع في منشأتنا.
  2. منظور جديد: نعالج الإدمان وحالات الصحة العقلية المتزامنة، ونعلمك كيفية تفاعل هذه الحالات ومعالجتها معًا.
  3. أدوات جديدة: احصل على الاستراتيجيات والموارد التي تحتاجها لتجنب الانتكاس
  4. صداقات جديدة: اعلم أنك لست وحدك وأن لديك أشخاصًا تعتمد عليهم في العلاج الجماعي.
  5. تقدم مرافقنا علاجًا عالي الجودة للإدمان قائمًا على الأدلة والذي يمكن أن يساعدك على بدء التعافي طويل الأمد.

ما هي مدة برنامج علاج التخلص من السموم؟

عندما يتحدث الناس عن التخلص من السموم ، فإنهم عادة ما يشيرون إلى أحد أمرين: عملية التخلص من السموم من مادة ما أو برنامج علاج التخلص من السموم. وتتضمن إزالة السموم من المخدرات أو الكحول تطهير الجسم من المواد وإدارة أي أعراض انسحاب تحدث خلال مدة علاج الإدمان. وهناك فئتان رئيسيتان للانسحاب: الانسحاب الحاد، والذي يتكون من أعراض الانسحاب الطبية التي تتطلب عناية طبية فورية، والانسحاب بعد الحاد، والذي يرتبط أكثر بالأعراض النفسية التي تتطلب علاجًا مستمرًا فعالاً لإدارة الأمر بأمان.

تم تصميم برامج علاج التخلص من السموم لمساعدة الأفراد أثناء عملية الانسحاب. في حين أن الوقت الذي يستغرقه التخلص من السموم من المواد يختلف من شخص لآخر خلال مدة علاج الإدمان الكاملة، فإن برامج التخلص من السموم تتراوح بشكل عام بين 3 إلى 10 أيام، حسب الضرورة الطبية. ويعتبر التخلص من السموم هو المرحلة الأولى للتعافي من الإدمان ولا ينبغي اعتباره بديلاً عن أي برامج علاجية ضرورية أو علاج يجب اتباعه. فإن إزالة السموم وحدها لا تعالج المشاكل النفسية والاجتماعية والسلوكية المرتبطة بالإدمان، وبالتالي لا تؤدي عادة إلى تغييرات سلوكية دائمة ضرورية للتعافي.

مدة التخلص من السموم حسب نوع المخدر

تبقى المواد المختلفة في الجسم لفترات زمنية مختلفة، مما يؤثر على وقت التخلص من السموم لكل منها. بالنسبة للجزء الأكبر، يمكن للفرد التخلص من المواد السامة في غضون أسبوع (على الرغم من أن الرغبة الشديدة قد تستمر لعدة أشهر بعد ذلك). ولكن تبدو بعض أعراض الانسحاب الأكثر خطورة غير مميتة، مثل القيء والإسهال. ومع ذلك، فإن الجفاف السريع الناجم عن هذه الأعراض يمكن أن يهدد الحياة. وبناءً على ذلك، فإن معظم برامج علاج الإدمان تتضمن وتشجع بشدة على التخلص من السموم تحت إشراف طبي خلال مدة علاج الإدمان.

التخلص من السموم هو الخطوة الأولى المتكاملة للتعافي. بالنسبة للأفراد الذين يعانون من اضطراب تعاطي المخدرات (SUD)، فإن الدخول في عملية التخلص من السموم يمكن أن ينقذ حياتهم. زالعلاج المدعوم بالأدوية يمكن أن يقلل من أعراض الانسحاب المؤلمة ويزيد من فرصك في الانتقال بنجاح إلى برنامج إعادة التأهيل للمرضى الداخليين أو الخارجيين والعلاج. اتصل بمقدم العلاج اليوم للحصول على معلومات حول خيارات التخلص من السموم المتاحة.

عوامل أخرى تحدد مدة التخلص من السموم

قد تستغرق العملية برمتها من بضعة أيام إلى عدة سنوات اعتمادًا على عوامل متعددة، بما في ذلك مدة استخدام المادة، وتكرار الاستخدام، وشدة الاستخدام، والاعتماد الجسدي على المادة. على سبيل المثال، يترك الكحول الجسم بعد بضعة أيام، لكن التخلص من السموم الناتجة عن الرغبة الشديدة قد يستغرق وقتًا أطول بكثير. وتعتمد المدة التي تستغرقها عملية التخلص من السموم خلال مدة علاج الإدمان على عدد من العوامل، بما في ذلك:

  • ما هي المادة التي تم تعاطيها.
  • إذا تم تعاطي مواد متعددة.
  • عدد المرات التي أساء فيها المستخدم استخدام المادة.
  • كيفية استهلاك المادة (التدخين، الاستنشاق، الخ).
  • مقدار المادة التي تناولها المستخدم.
  • آخر مرة تم تناول المادة فيها.
  • وجود حالات صحية عقلية متزامنة.
  • التاريخ الطبي للمستخدم.
  • الأدوية الموصوفة الأخرى التي قد تؤدي إلى تعقيد أعراض الانسحاب.
  • عمر المستخدم وجنس المستخدم.

هل من الممكن أن يتعافى الدماغ (وأجزاء الجسم الأخرى)؟

هل المدمن يرجع طبيعي بعد العلاج؟ قام الباحثون بدراسة دماغ مدمن الكوكايين. وبعد 14 شهرًا من الامتناع عن تناول الدواء، عادت مستويات ناقلة الدوبامين إلى وظائفها الطبيعية تقريبًا. ونفس التأثيرات موجودة في أدمغة الأشخاص المدمنين على الكحول والماريجوانا. بشكل عام، يستغرق معظم الأشخاص ما بين سنة إلى سنتين للتعافي من الإدمان.

سوف تستفيد أجزاء الجسم الأخرى أيضًا من الشفاء من الإدمان. إذ يؤثر إدمان الكحول بشكل كبير على الكبد. يمكن لهذا العضو إصلاح نفسه، لكن الأمر يستغرق وقتًا. ويعتمد أيضًا على مدى الضرر. ومن خلال اتباع نظام غذائي صحي والحفاظ على نظام غذائي صحي، يمكن أن تنعكس أعراض الكبد الدهني عادة. حتى أعراض تليف الكبد في مرحلة مبكرة يمكن أن تتراجع إذا توقف الشخص في وقت مبكر بما فيه الكفاية. ومع ذلك، في حالة إصابة مدمن الكحول بتليف الكبد المتقدم، فإن المسار الوحيد للمضي قدمًا هو زراعة الكبد.

بعض الأعراض قد لا تشفى أبدًا

اعتمادًا على مدى الإدمان الكامل، قد تستمر بعض الأعراض مع الشخص لبقية حياته. على سبيل المثال، يمكن لمستخدمي الميثامفيتامين الثقيل أن يفقدوا تمامًا جزء من الدماغ الذي يساعد في التنسيق الحركي. ويمكن أن يستمر هذا مدى الحياة، وهو مشابه لما يمر به الأشخاص المصابون بمرض باركنسون. بالإضافة إلى ذلك، غالبًا ما يخدش الأشخاص الذين يتعاطون الميثامفيتامين جلدهم ويخدشونه حتى ينزف، مما يؤدي إلى تكوين الندوب. قد تساعد الجراحة، ولكن من الممكن أن يتحمل الشخص آثار تلك الندوب إلى الأبد.

كم تستغرق مدة التعافي من الادمان في برنامج إعادة تأهيل المرضى الداخليين؟

قد تستغرق البرامج الاحترافية للتخلص من سموم المخدرات والكحول بضعة أيام أو أسابيع فقط حتى تكتمل. وبعد ذلك، يمكن للفرد أن ينتقل إلى برنامج علاج المرضى الداخليين. وعادةً ما يطرح الأشخاص الذين لديهم فضول بشأن إعادة التأهيل أسئلة مثل:

  • ما هي مدة علاج الإدمان في برامج إعادة التأهيل؟
  • كم تستغرق مدة التعافي من الادمان في إعادة التأهيل؟
  • من يذهب إلى إعادة التأهيل؟

يعد مصطلح إعادة التأهيل للمرضى الداخليين أو السكني مصطلحين يستخدمان لوصف أي خدمات تتضمن مغادرة الفرد منزله للعيش في المنشأة أثناء علاجه. وتقدم مراكز إعادة التأهيل السكنية بشكل عام مستوى أعلى من الرعاية، حيث توفر الدعم على مدار 24 ساعة من فريق من المتخصصين الطبيين. وتميل إعادة تأهيل المرضى الداخليين إلى أن تكون أكثر تقييدًا للأشخاص الذين ما زالوا يعانون من أعراض الإدمان العقلية أو الطبية القوية. قد تكون خيارات العلاج هذه موجودة في مستشفيات الرعاية الحادة أو مراكز العلاج المستقلة.

مدة برامج علاج الادمان المختلفة

يمكن أن تستمر فترة إعادة التأهيل من بضعة أيام إلى أكثر من عام، اعتمادًا على احتياجات الشخص وتقدمه خلال فترة التعافي. إذ تتضمن بعض فترات إعادة التأهيل الأكثر شيوعًا ما يلي:

  • برنامج إعادة التأهيل لمدة 30 يومًا
  • البرامج الخاصة بإعادة التأهيل لمدة 60 يومًا
  • برامج إعادة التأهيل لمدة 90 يومًا
  • برنامج إعادة التأهيل طويلة المدى من المخدرات (120 يومًا أو أكثر)

تشترك العديد من هذه البرامج في نفس المعالجات والبنية. والفرق الرئيسي هو المدة. بناءً على الأعراض والضغوطات والدعم الذي يعاني منه الشخص، سيوصي فريق العلاج الخاص به بالخيار الأفضل.

ما المدة التي تستغرقها برامج العلاج في العيادات الخارجية؟

قد يتم الخضوع لبرامج علاج المرضى الخارجيين من البداية، أو كجزء من علاج تدريجي يتضمن عادةً التخلص من السموم الطبية ومستويات أعلى من الرعاية مثل علاج المرضى الداخليين. وتشمل العيادات الخارجية جميع الخدمات التي تسمح للشخص بالحضور إلى المنشأة وتلقي العلاج ثم العودة إلى المنزل أو العمل. وتقدم علاجات العيادات الخارجية مستوى أقل من الرعاية مقارنة بالعلاج السكني، لذلك قد تستغرق البرامج وقتًا أطول حتى تكتمل. وكما هو الحال دائمًا، فإن قدرة الشخص على معالجة إدمانه والمضي قدمًا في عملية التعافي ستؤدي إلى تقصير مدة علاج الإدمان.

إذا كان الشخص يعمل، محاطًا بنظام دعم موثوق، ومستقر عاطفيًا وماليًا ويعمل من خلال الدافع وراء تعاطي المخدرات، فقد يكون علاجه أقصر. أما الشخص الذي يعيش في بيئة فوضوية وغير متناسقة مع دخل محدود، وسكن غير مستقر، وعلاقات غير داعمة، وضغط مرتفع والعديد من المشكلات العقلية والطبية قد يتطلب فترة أطول من العلاج في العيادات الخارجية.

وبدلاً من الأيام والأسابيع، يميل الناس إلى استمرار العلاج في العيادات الخارجية بالأشهر والسنوات. حوالي 90 يومًا هي متوسط مدة العلاج في العيادات الخارجية، لكن بعض الأشخاص يستمرون في العلاج إلى أجل غير مسمى. ومع ذلك، في الحالات التي يتم فيها العلاج كجزء من سلسلة كاملة من الرعاية، قد يكون وقت العميل في رعاية المرضى الخارجيين أقصر بكثير.

الرعاية المستمرة والتعافي على المدى الطويل

يعد الحفاظ على الرصانة على المدى الطويل أمرًا صعبًا. وعلى الرغم من أن المحفزات قد تقل بمرور الوقت، إلا أن الرغبة في استخدام المواد تظل قائمة لدى العديد من الأشخاص في مرحلة التعافي. والانتكاس هو جزء من التعافي . وعلى الرغم من كونه أمرًا مؤسفًا، إلا أن الانتكاسات تحدث أثناء التعافي، تمامًا كما يحدث في الحالات المزمنة الأخرى مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري والربو.

وجزء كبير من الحفاظ على التعافي على المدى الطويل يتطلب من الشخص قبول هذه الجوانب من الإدمان. فمن المؤكد أن الانتكاس هو حدث مثير للقلق، ولكن إذا تخلى الشخص عن تعافيه عندما يحدث ذلك، فلن ينجح أبدًا. وبدلاً من ذلك، يمكن للناس الاستفادة من استخدام الانتكاس كفرصة جديدة لإعادة تقييم علاجهم وإعادة بحثه. وقد يشير الانتكاس إلى الحاجة إلى :

  • زيادة المشاركة في العلاج المهني
  • مواعيد أكثر تواترا
  • مستوى أعلى من الرعاية
  • تغيير الدواء على النحو الموصى به من قبل الطبيب
  • تغييرات إضافية في نمط الحياة لتقليل التوتر وزيادة الدعم

مزايا مجموعات الدعم في تقليل فرص الانتكاس

لا يحتاج التعافي على المدى الطويل إلى مساعدة العلاج المهني فحسب، بل يستفيد دائمًا من الأنشطة الأخرى التي تركز على التعافي، مثل مجموعات الدعم . تفتقر مجموعات الدعم إلى توجيهات العلاج المهني، وبدلاً من ذلك، تعتمد على الإحساس بالمجتمع والزمالة التي تخلقها. وبالتالي يؤدي حضور مجموعة الدعم إلى ربط شخص ما بشبكة كاملة من الأشخاص المتعافين والذين يرغبون في مشاركة تجاربهم وخبراتهم في موضوع الرصانة.

إذا كانت علاجات التخلص من السموم أو علاجات المرضى الداخليين أو السكنيين أو العيادات الخارجية تبدو مناسبة لك أو لشخص تعرفه، ففكر في الاتصال بمركز فيوتشر اليوم . إذ يعالج الخبراء في المركز العديد من اضطرابات تعاطي المخدرات وحالات الصحة العقلية المتزامنة في أماكن علاجية مختلفة. تواصل معنا اليوم لمزيد من المعلومات.

اطلب العلاج الآن

كلما طال أمد تعاطي الشخص لمادة غير مشروعة، زادت صعوبة التعافي منه. سيستغرق شفاء الدماغ أيضًا وقتًا أطول، لذا من الأفضل طلب العلاج بمجرد التعرف على المشكلة. مراكز فيوتشر هنا للمساعدة. بالإضافة إلى مجموعتنا الواسعة من الموارد، فإننا نقدم أيضًا برنامجًا صحيًا للمساعدة في تحقيق أقصى قدر من النتائج للمدمنين. تواصل معنا اليوم لنفسك أو لشخص عزيز عليك من خلال طلب المزيد من المعلومات. فالشفاء من الإدمان أمر ممكن.

ويجب أن تعلم أن الجدول الزمني لإعادة التأهيل سيختلف من شخص لآخر، لأنه يعتمد على عوامل عديدة. ومع ذلك، من المهم ملاحظة أن مدة التعافي ليست هي محور التركيز الوحيد. ما يهم أكثر هو مدى فعالية استجابة الشخص للعلاج. تمامًا مثل أولئك الذين تغلبوا على السرطان بنجاح من خلال العلاج الكيميائي، فإنهم لن يترددوا في الخضوع لهذه العملية، بغض النظر عن طول الوقت الذي يستغرقه السرطان ليتعافى. الصبر هو المفتاح. امنح نفسك الوقت اللازم، وفي وقت أقرب مما تعتقد، ستخرج أكثر صحة وثقة بالنفس من أي وقت مضى.

ختاماً

في مركز فيوتشر للتعافي، نحن ملتزمون بتقديم برامج شاملة لإعادة تأهيل الإدمان على المخدرات لكل من الرجال والنساء. ونقدم خيارات للمرضى الداخليين والخارجيين مصممة خصيصًا لتلبية الاحتياجات الفردية. فإن اتخاذ الخطوة الأولى نحو الصحة والتعافي أمر بالغ الأهمية، ونحن هنا لندعمك في كل خطوة على الطريق. تواصل معنا على 01029275503 للشروع في رحلتك التحويلية للشفاء والتعافي.

اعرف المزيد عن

كبسولة تحت الجلد لعلاج الإدمان

مركز إعادة تأهيل مدمني المخدرات؛ وما هي أوراق اعتماد فريق الأطباء والمستشارين؟

أفضل مصحة نفسية فى العالم؛ كيفية اختيار افضل مستشفى لعلاج الأمراض النفسية في مصر

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
Scroll to Top
This site is registered on wpml.org as a development site.