عشر حقائق عن المخدرات الرقمية “الالكترونية”

-اكتشفت المخدرات الرقمية عام 2012 لاسيما بالعالم العربي ، خاصة دولتي السعودية و لبنان، حيث اشيع عبر الاعلام السعودى تسجيل أول حالة وفاة جراء تعاطي المخدرات الرقمية، حيث أقرت وزارة الصحة السعودية بعجزها عن إمكانية الوصول إلى معلومة من هذا النوع في وقت قياسي، كما نوهت الحكومة اللبنانية بضرورة زيادة وعي الأهالي لمثل هذا النوع من المخدرات، ومراقبة ما يقوم به أولادهم على الانترنت، بينما صرح مدير صندوق مكافحة وعلاج الادمان والتعاطي، عدم رصد حتى الآن أي حالات إصابة بالمخدرات الالكترونية في مصر.
2-نشرت صحيفة «واشنطن بوست» الأمريكية، عام 2010 دراسة للمعهد القومي الأمريكي لمكافحة المخدرات تؤكد عدم وجود أية بيانات علمية بشأن الظاهرة، وكشفت جامعة جنوب فلوريدا من خلال دراسة أعدتها لتعرف إن كانت ظاهرة binaural beats تؤدي لزيادة التركيز فيما يعرف بقصور الانتباه و فرط الحركة ADHD وتوصلت إلى أن الظاهرة لا تؤدي إلى تغييرات كيميائية في الدماغ.
3-تلحق المخدرات الالكترونية لمتعاطيها نفس الضرر التي تسببه المخدرات التقليدية التي تؤثر على ردة فعل الدماغ بخلق حالة من الاسترخاء أو القوة عند الإنسان، بعدما تتسبب في إفراز غير طبيعي للمادة المنشطة للمزاج، ما يؤدي إلى تحطم الخلايا العصبية، والإصابة بالتشنجات أو الإعاقة العقلية.
4-يظهر تأثير هذا النوع من المخدرات عندما يبدأ الشخص فجأة بالانعزال في غرفته لساعات طويلة ويبدأ جسده في الارتجاف، لأن هذه الذبذبات والأمواج الصوتية لها تأثير سيئ على مستوى كهرباء المخ كونها لا تشعر المتلقي بالابتهاج فحسب، بل تسبب له ما يعرف بالشرود الذهني وهي من أخطر اللحظات التي يصل إليها الدماغ حيث تؤدي للانفصال عن الواقع وتقليل التركيز بشدة، وتكراره يؤدي إضافة للحظات الشرود إلى نوبات تشنج.
5-الجانب المخدر من هذه النغمات يكون عبر تزويد طرفي السماعة بدرجتين مختلفتين من الترددات الصوتية، ويكون الفارق ضئيلاً يقدر بـ30 هيرتز، لذلك يشدد يجب أن تكون السماعات ذات جودة عالية ومن نوع «ستريو» كي تحقق أعلى درجات الدقة والتركيز، لأن الفارق بين طرفي السماعة هو الذي يحدد حجم الجرعة، فكل ما زاد الفارق زاد «الدوز».
6-تعمل المخدرات الرقمية على تزويد السماعات بأصوات تشبه الذبذبات والأصوات المشوشة، وتكون قوة الصوت أقل من 1000 إلى 1500 هيرتز ، لكي تسمع منها الدقات.
7-على عكس المخدرات الحقيقية فإن تلك الرقمية توفر لك دليلًا مكتوبًا عبارة عن 40 صفحة يشرح لك خطوة بخطوة الإجراءات التي يجب أن تقوم بها حتى تحقق الفاعلية المطلوبة حيث أن أكثر من 80% ممن جربوها وفق الدليل حققت الهدف المنشود منها.
8-يقدم الموقع عينات مجانية يمكن الاستماع إليها وبعدها عليك طلب الجرعة الكاملة وتتراوح الأسعار ما بين 3 دولارات لتصل إلى 30 دولار وأحياناً أكثر، وإن لم تعجبك مكتبة المخدرات المعروضة للبيع سلفاً، يمكنهم مساعدتك لقاء 100 دولار بتصميم الجرعة الخاصة بك للوصول إلى شعور معين تصفه لهم.
9-تتوافر المخدرات الالكترونية او الرقمية على المواقع بعدة أسعار وجرعات حسب الشعور الذي تود الحصول عليه، ويوجد ملفات قصيرة مدتها ربع ساعة ومنها يصل إلى ساعة، كما أن بعض الجرعات تتطلب منك الاستماع إلى عدة ملفات تمت هندستها لتسمع وفق ترتيب معين حتى تصل إلى الشعور المطلوب.
10-يتم الترويج للمخدرات الرقمية من خلال عدة مواقع انترنت تسوقها على أنها آمنة وشرعية، ولا يوجد قانون يجرم الاستماع إلى ملفات صوتية في أي دولة حول العالم، وهذه المواقع توفرها عبر عدة منصات مختلفة بدءاً من تطبيقات للهواتف المحمولة وحتى برامج تعمل على «ويندوز» و«ماك» وملفات صوتية أخرى.
ا��خدرات ا�ر���ة

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
Call Now Button
انتقل إلى أعلى
Open chat
مرحبا
كيف يمكننا مساعدتك؟